بينيت عن قرار "Ben & Jerry's": الوقوف إلى جانب "حماس" ليس أمرًا مقبولا

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 05:38 م
22 يوليو 2021

قال رئيس حكومة الاحتلال، نفتالي بينيت، إنّ "المستهلكين الإسرائيليين، وغيرهم من المستهلكين في الولايات المتحدة ودول أخرى لا يعتبرون الوقوف إلى جانب حماس أمرًا مقبولا".

جاء ذلك في كلمة بينيت التي ألقاها في مقرّ قيادة جيش الاحتلال و وزارة الحرب والأجهزة الأمنيّة الإسرائيليّة "كرياه"، وعقّب خلالها على إعلان شركة "بن آند جيري (Ben & Jerry's)" العالميّة للمثلّجات، مساء الإثنين الماضي، والذي يفيد بإيقاف بيع منتجاتها "في الأراضي الفلسطينية المحتلة".

وقال بينيت خلال حديثه: "من يعتقد بأنه يمكن جعل مقاطعة دولة إسرائيل مسألة تسويق أو ترويج لعلامة تجارية معيّنة، سيكتشف أنه أسوأ قرار كان يمكن له اتخاذه من الناحية التجارية".

وأضاف: "المستهلكون الإسرائيليون بكل تأكيد وغيرهم من المستهلكين في الولايات المتحدة ودول أخرى لا يعتبرون الوقوف إلى جانب (حركة المقاومة الإسلامية) حماس أمرًا مقبولا".

وتابع: "سنتصرف بهذا الخصوص بكافة الوسائل المتاحة، بما فيها تلك القانونية".

وقال بينيت إن "الجهات التي تقاطع إسرائيل التي ذنبها الوحيد هو أنها تحارب الإرهاب، يجب أن تدرك بأن ذلك سيكبّدها ثمنًا باهظًا"، على حدّ قوله.

بدوره، قال السفير الإسرائيليّ لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة، غلعاد إردان، والذي شارك في الاجتماع: "في هذه الأيام بالذات، عندما تستسلم شركات تجارية لضغوط ’BDS’ وتقحم الاعتبارات السياسية المعادية لإسرائيل في قراراتها، تُعتبر زيارة السفراء لدى الأمم المتحدة إلى البلاد في غاية الأهمية".