قوات الاحتلال تعتقل مواطنين من الخليل واقتحامات في القدس المحتلة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:53 ص
04 يوليو 2021
قوات الاحتلال تعتقل مواطنين من الخليل واقتحامات في القدس المحتلة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الأحد، عددًا من المواطنين من الخليل بالضفة الغربية، بينما اقتحمت أحياء في مدينة القدس المحتلة.

ففي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال مدير الهيئة المستقلة لحقوق المواطن المحامي فريد الأطرش من الخليل أثناء مروره على حاجز "الكونتينر" شمال شرق بيت لحم، بعد مشاركته في مسيرة رام الله المنددة باغتيال نزار بنات.

وأفاد شقيقه فراس الأطرش، أن جنود الاحتلال أوقفوا مركبة "فريد" على الحاجز القريب من بيت لحم، الساعة الواحدة والنصف من فجر اليوم، واعتقلوه ونقلوه إلى جهة غير معروفة.

فيما أوضح مكتب إعلام الأسرى أن الاحتلال نقل المحامي الأطرش إلى مستشفى "هداسا" بعد اعتقاله إثر تدهور وضعه الصحي.

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بيت أمر شمال الخليل، واعتقلت الأسير المحرر بلال عبد الرحمن عوض (20 عاما)، بعد الاعتداء عليه بالضرب.

وفتشت قوات الاحتلال عدة منازل في البلدة القديمة من مدينة الخليل، عرف من أصحابها عرفات الرجبي، ونائل الرجبي.

في السياق ذاته، نصبت قوات الاحتلال عدة حواجز عسكرية على مداخل مدينة الخليل وبلداتها ومخيماتها وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقاتهم الشخصية.

وفي نابلس، شهدت قرى قصرة وبيتا وبيت دجن فعاليات الإرباك الليلي ضد الاستيطان وجيش الاحتلال.

وأعلن مساء أمس السبت استشهاد الشاب محمد فريد علي حسن (21عاما) ارتقى متأثراً بإصابته بالرصاص الحي في الصدر خلال تواجده في منزل أخيه في المنطقة الجنوبية.

وفي أعقاب إعلان استشهاد الشاب حسن شرع شبان بلدة قصرة ونشطاؤها بإقامة فعاليات الإرباك الليلي أسوة بما يجري في بلدتي بيتا وبيت دجن.

وأشعل الشبان عشرات الإطارات في الحي الشرقي من البلدة بالإضافة إلى استخدام أضواء الكشافات والليزر تزامنا مع مواجهات يشهدها مدخل البلدة الرئيس.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة العيساوية في القدس، كما اقتحمت حي وادي حلوة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.