رام الله: عناصر من أجهزة الأمن يعتدون على مسيرة خرجت للتنديد باغتيال الناشط السياسي نزار بنات

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 06:26 م
26 يونيو 2021
مظاهرات برام الله

هاجم عناصر أمن بزي مدني يتبعون لاجهزة أمن السلطة اليوم السبت، المتظاهرين الذين خرجوا للتنديد بجريمة اغتيال الناشط نزار بنات.

وانطلقت اليوم مسيرات حاشدة بمدينة رام الله ، استمرارا  للفعاليات المنظمة والرافضة والمنددة بقتل المناضل نزار بنات على ايدي الاجهزة الامنية التابعة للسلطة.

ودعا الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان" للمشاركة في الاعتصام المركزي على دوار المنارة برام الله اليوم الساعة 5:00 مساءً؛ للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن "جريمة قتل الناشط نزار بنات" وإقالة الحكومة وقادة الأجهزة الأمنية وإجراء الانتخابات.

وردد المشاركون هتافات غاضبة تدعو إلى الكشف عن قاتلي بنات، وتطالب برحيل السلطة.

وفي الخليل خرجت مسيرة مشابهة انطلقت من دوار ابن رشد ردد خلالها المشاركون الهتافات الغاضية التي تطالب بمحاسبة كل من كان سببا في قتل بنات.

وأطلقت العديد من الفعاليات الشبابية والفصائلية أمس الجمعة، دعوات لوقفات ومسيرات منددة بجريمة قتل الناشط نزار بنات.

و اعلن عن وفاة الناشط المعارض نزار بنات عقب اعتقاله من قبل قوة أمنية فلسطينية مشتركة  أول أمس الخميس، وذلك بعد اقتحام المنزل الذي كان يتواجد به في الخليل.

و أدت حادثة قتل بنات إلى موجة غضب عارمة في الشارع الفلسطيني، بالإضافة إلى ردود فعل وإدانات من مؤسسات حقوقية، ودولية، وكذلك الاتحاد الأوروبي وأمريكا وبريطانيا وكندا والأمم المتحدة، وسط دعوات بضرورة التحقيق في ملابسات الحادثة وتقديم الجناة إلى المحاكمة.

اضغط هنـــــــــــــا لمشاهدة فيديو المسيرات الغاضبة في رام الله