نادي الاسير: تدهور خطير على صحة الاسير اياد حربيات

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:43 م
22 يونيو 2021
اياد حربيات.

افاد نادي الاسير الفلسطيني بأن الأسير إياد حريبات، قد خضع لأكثر من عملية جراحية منذ الأمس في مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي، وهو موضوع تحت أجهزة التنفس الاصطناعي.

ووفقًا لآخر المعلومات ، فإن وضع الاسير الصحي صعب، لكنه مستقر على نفس مستوى الخطورة.

يذكر بأن الأسير حريبات البالغ من العمر (39 عامًا) من دورا قضاء الخليل، و هو أحد الأسرى المرضى في سجون الاحتلال، تعرض لسياسة الإهمال الطبي المتعمد (القتل البطيء) على مدار سنوات اعتقاله منذ عام 2002، ومنذ عدة أيام طرأ تدهور خطير على وضعه الصحي، وماطلت إدارة سجن "ريمون" في نقله إلى المستشفى، إلى أن وصل إلى هذه المرحلة الخطيرة والصعبة اليوم.

و يقضي الأسير حريبات حكما بالسّجن مدى الحياة في سجون الاحتلال.

ويعاني الأسير حربيات منذ سنوات من مرض عصبي يسبب له رعشة مستمرة في جسده، أثرت على قدرته على الحركة بشكلٍ طبيعي، وتفاقم وضعه الصحي، بسبب مشاكل مزمنة في البروستاتا، نُقل على إثرها إلى المستشفى وخضع لعملية جراحية، ورغم حاجته للبقاء في المستشفى، إلا أنّ الإدارة، أعادته إلى السجن ما فاقم من وضعه الصحي بشكلٍ خطير.

وتسود حالة من التوتر والغضب في سجن ريمون منذ الصباح وحتى اللحظة بسبب خطورة الوضع للأسير حربيات والمماطلة في علاجه خاصة بعد إبلاغهم بأنه قد يستشهد بأي وقت.يُذكر أنّ الأسير حريبات قبل اعتقاله كان طالبًا في جامعة النجاح الوطنية، يدرس الهندسة الزراعية، ومنذ عامين لم تتمكن عائلته من زيارته.