جماهير تشيّع الشهيد الفتى أحمد شمسة ارتقى برصاص الاحتلال في نابلس

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:29 م
17 يونيو 2021
جماهير تشيّع الشهيد الفتى أحمد شمسة ارتقى برصاص الاحتلال في نابلس

شيعت جماهير شعبنا في بلدة بيتا جنوب نابلس، ظهر اليوم الخميس، جثمان الشهيد الفتى أحمد زاهي بني شمسة (16 عاما)، الذي استشهد برصاص الاحتلال خلال مواجهات على جبل صبيح في مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة.

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى رفيديا في مدينة نابلس، بمشاركة ممثلين عن الفعاليات الوطنية والرسمية، إلى منزل عائلته في بلدة بيتا، حيث ألقيت نظرة الوداع عليه، قبل أن يوارى الثرى في مقبرة البلدة.

وشهدت مسيرة التشييع هتافات منددة وغاضبة من جرائم الاحتلال بحق شعبنا، ومطالبة بالرد على جرائم الاحتلال، ومشيدة بالشهادة والشهداء وسط التكبيرات.

وطالب المشيّعون بالثأر لدماء الشهيد وسط هتافات للمقاومة وللكفاح المسلح، والدعوة لتنفيذ عمليات بطولية ردا على مجازر الاحتلال ومستوطنيه.

واستشهد فجر اليوم الخميس الفتى أحمد زاهي بني شمسة (15 عامًا) من بلدة بيتا جنوب نابلس متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في رأسه، خلال مواجهات اندلعت أمس على جبل صبيح.

وباستشهاد الفتى بني شمسة يرتفع عدد شهداء الدفاع عن جبل صبيح الى أربعة شهداء ارتقى ثلاثة منهم خلال الأسابيع الأخيرة وهم محمد حمايل وزكريا حمايل وعيسى برهم وطارق صنوبر.

ومنذ أسابيع يواصل أهالي بلدة بيتا مقاومة الاحتلال والمستوطنين الذين أقاموا البؤرة الاستيطانية على قمة جبل صبيح.