الحرس الثوري : معركة سيف القدس دلت على تفوق الانتفاضة الفلسطينية في الميدان

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:20 م
21 مايو 2021
الحرس الثوري الايراني

أصدر حرس الثورة الإيرانية، اليوم الجمعة بياناً، هنأ فيه المقاومة الفلسطينية والشعب الفلسطيني بالنصر على كيان الاحتلال الإسرائيلي، بعد وقف إطلاق النار، محذراً أنه من "الآن فصاعداً، يجب على الصهاينة أن يكونوا حذرين".

وقال حرس الثورة إن "عملية سيف القدس أظهرت أن اليد المتفوقة والعليا للانتفاضة الفلسطينية اليوم قد خرقت بسهولة منظومة القبة الحديدية"، مؤكداً أن "الصهاينة هم الذين يجب أن يتحملوا منذ الآن حياة الخوف والهلع والفرار إلى الملاجئ".

واعتبر حرس الثورة أن "القبة الحديدية والدعم الكامل من الكيان الإرهابي الأميركي وغيره من الحلفاء الإقليميين والدوليين فقدت أهميتها في مواجهة الانتفاضة التي تحولت من انتفاضة حجارة إلى انتفاضة صواريخ دقيقة".

إلى ذلك، رأى حرس الثورة أن معركة المقاتلين الفلسطينيين "الشجعان والغياری" التي استمرت 11 يوماً، والتي "أدت إلى وقف إطلاق النار من جانب واحد من قبل الصهاينة"، أظهرت أن زمن "اضرب واهرب" والتدمير المباشر للمنازل وتهجير الشعب الفلسطيني المظلوم والعزل قد انقضی.

وأضاف بيان حرس الثورة أن "الخلية السرطانية الإسرائيلية على وشك الانقراض والدمار"، معتبراً أن "المحتلين والمحتلون يدركون جيداً أنهم غير قادرين على الاستمرار في قمع وقتل الشعب الفلسطيني".

كذلك أشار حرس الثورة إلى أنه "يجب على الصهاينة أن يتحركوا بسرعة لاتخاذ خطوات عملية لإنهاء الاعتداءات في القدس والمسجد الأقصى، وتجنب أي حسابات خاطئة وأوهام حول ارتكاب جرائم جديدة والتحريض على الحرب".

وتابع البيان، "من الآن فصاعداً، يجب على الصهاينة أن يكونوا حذرين وخائفين من سيناريوهاتهم الإجرامية في فلسطين، لأن الجماعات الفلسطينية لن تلقي بالاً بعد الآن لتهديداتهم الفارغة".

يشار إلى أن وقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي دخل حيّز التنفيذ، في تمام الساعة الثانية من فجر اليوم الجمعة، وذلك بعد نحو 11 يوماً من بدء العدوان على القطاع.