أفضل أدعية العشر الأواخر من رمضان .. اللهم إنك عفو تحب العفو

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:50 ص
05 مايو 2021
دعاء -ادعية- اذكار الصباح والمساء2.jpg

يبحث المسلمون في شهر رمضان الكريم 2021 في كافة بقاع العالم  إلى الاجتهاد في العبادات والطاعات، لاسيما في العشر الأواخر من رمضان، حيث تهب نفحات الرحمن بالرحمة والمغفرة والعتق من النيران، وتسطع أنوار الإيمان في ليلة مباركة أنزل فيها القرآن، وهي ليلة القدر خير من ألف شهر.

دعاء آخر 10أيام من رمضان وخاصة ليلة القدر، لها دعاء مأثور عن عائشة رضي الله عنها قالت: قُلْتُ: يا رسول الله، أرأيت إن وافقت ليلة القدر، بم أدعو؟ قال: «قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني» أخرجه الترمذي وصححه، والنسائي وابن ماجه وأحمد، وصححه الحاكم.

وأيضا من دعاء أخر 10 أيام من رمضان: «اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة، اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي، اللهم استر عورتي -وقال عثمان: عوراتي- وآمن روعاتي، اللهم احفظني من بين يدي، ومن خلفي، وعن يميني، وعن شمالي، ومن فوقي، وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي».

دعاء آخر 10 أيام من رمضان

ومن أدعية آخر 10 أيام من رمضان: «اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ وَعَذَابِ النَّارِ، وَفِتْنَةِ القَبْرِ وَعَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الفَقْرِ، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ خَطَايَايَ بمَاءِ الثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطَايَا، كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَبَاعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطَايَايَ، كما بَاعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ، وَالْهَرَمِ، وَالْمَأْثَمِ، وَالْمَغْرَم».

الاستعداد للعشر الأواخر من رمضان

أوضحت دار الإفتاء المصرية، أن هناك الكثير من الأعمال الصالحة التي يجب القيام بها في هذه الأيام المباركة، كصلاة القيام أو التراويح والتهجد والإكثار من قراءة القرآن والذكر والدعاء.

كما حثت الإفتاء، المسلمين على اغتنام العشر الأواخر من رمضان بقراءة القرآن والذكر والصلاة، وألا ينشغلوا عنها بمشاغل الدنيا، عسى أن تنالهم من الله نفحات خير يسعدون بها في الدنيا والآخرة، فعن عَائِشَة رضي الله عنها قالت: «كَانَ رَسُولُ اللهِ صلّ الله عليه وسلم يَجْتَهِدُ فِي الْعَشْرِ الأَوَاخِرِ مَا لاَ يَجْتَهِدُ فِي غَيْرِهِ».