خشية حكومية من العودة للمربع الأول

اجتماع خلية الأزمة في قطاع غزة اليوم ...ترقب غزي لتخفيف الإجراءات

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:16 ص
04 مايو 2021
خلية الازمة في قطاع غزة

من المقرر ان تجتمع خلية الأزمة في قطاع غزة اليوم الثلاثاء 4/5/2021 ، لبحث الوضع الوبائي ، وأخر التطورات من حيث عدد الاصابات والوفيات ، وسط توقعات بصدور جملة من القرارات لتخفيف الإجراءات في قطاع غزة ، وخاصة في ظل الاستعدادات لعيد الفطر المبارك ، والتعطش لإقامة صلوات "التهجد" في المساجد بالتزامن مع العشرة الاواخر من رمضان .

الإجراءات التي يتمناها المواطنون في قطاع غزة بتخفيف الإجراءات ، عكست صورة سلبية منذ عدة أيام بشأن حالة الازدحام الكبير في الاسواق ، وما قد يترتب عن تلك الازدحامات من إصابات بكورونا في صفوف المواطنين بعد الفطر المبارك وهو ما حذرت منه وزارة الصحة بشأن تهاون المواطنين وحالة الازدحام الكبيرة في الاسواق .

الاجراءات الوقائية التي أعلنتها حكومة غزة  قبل شهر رمضان نصت على فرض حظر التجول منذ صلاة المغرب ومنع صلاة التراويح ، واستمرار الإغلاق الشامل يومي الجمعة والسبت .

اياد البزم المتحدث باسم وزارة  الداخلية ، أعلن الثلاثاء الماضي عن تمديد سريان جميع الإجراءات الوقائية القائمة حالياً لمدة أسبوع ، وإعادة تفعيل الحجر الصحي الإلزامي عبر المعابر للقادمين من الدول الموبوءة كالهند وبنغلادش، وفق بروتوكول الحجر الصحي المقر من قبل وزارة الصحة.

مدير وحدة مكافحة العدوى والسلامة في وزارة الصحة بغزة د. رامي العبادلة حذر أمس الاول من أن قطاع غزة سيواجه أيام صعبة في العشر الأواخر من شهر رمضان وفترة الأعياد.

وقال العبادلة في تصريح لإذاعة صوت القدس:" نحن مقبلين على أيام صعبة في ظل الاكتظاظ الكبير من قبل المواطنين في العشر الأواخر من رمضان، وفترة العيد والزيارات الاجتماعية، وهو ما ينعكس على المنحنى بشكل سلبي.

وأشار العبادلة، إلى أن المنحنى الوبائي انخفض، مستدركاً: "لكن ليس هو المطلوب، وما زال لدينا حالات ما بين خطيرة وحرجة أكثر من 215 حالة، كما أن متوسط حالات الوفيات من 8-10 يومياً."

وأكد العبادلة، أن الاجراءات التي فرضت الفترة الماضية كان لها تأثير على المنحنى وأدت لانخفاض اعداد المصابين.