القيادي المدلل :عملية زعترة جاءت في وقتها رداً على جرائم الاحتلال في القدس والشيخ جراح

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:37 ص
03 مايو 2021
أحمد المدلل.JPG

أكد أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الاسلامي اليوم الاثنين 3/5/2021 ، ان عملية زعترة البطولية جاءت رداً طبيعياً على جرائم الاحتلال "الاسرائيلي" ضد أهلنا في مدينة القدس وفى حي الشيخ جراح الذي يقوم بطردهم من ديارهم متجاوزا كافة الخطوط الحمراء ، معتبراً ان العدو الصهيوني اعتقد واهماً ان الشعب الفلسطيني ومقاومته ستظل صامتة على جرائمه .

وبين المدلل أن عملية زعترة البطولية جاءت في وقتها وحققت هدفها ،وأكدت حضور ابطال الضفة ومقاومتها ، واشفت صدور الفلسطينيين ، موضحاً ان العملية دعمت العمل المقاوم لانتفاضة شعبنا في القدس.

وتابع المدلل : "مثل هذه العمليات تجعل العدو الصهيوني يحسب حسابات كثيرة لأنه لا يفهم الا لغة القوة ، وما يُرعب العدو الصهيوني هو ان تكون هذه العملية فاتحة سلسلة من العمليات رداً على جرائمه ضد اهلنا في مدينة القدس والشيخ جراح .

وقال المدلل أن عملية زعترة أكدت للعدو الصهيوني ان المقاومة حاضرة ولن تستطيع الحواجز العسكرية والامنية والتنسيق الأمني ان يحمى المستوطنين والجنود الصهاينة من ضربات المقاومة التي اكدت حضورها وحيويتها ، وان ارض فلسطين مقبرة الغزاة الصهاينة ، هذا ما كان متوقعاً من ضفة العياش وطوالبه وأبى جندل" .