لا تعبر الا عن كاتبها ..

النشطاء لرئيس السلطة: تعزية "الإسرائيليين" خيانة عظمى للدم الفلسطيني

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:36 ص
01 مايو 2021
تعزية محمود عباس للاسرائيليين بوفاة المتشددين في جسر الجرمق.jpg

اثارت الصورة المتداولة في وسائل الاعلام ومنصات التواصل الاجتماعي حول تعزية رئيس السلطة محمود عباس، لرئيس الاحتلال الإسرائيلي بالقتلى الإسرائيليين في حادثة جسر الجرمق خلال احتفال ديني، غضبًا واسعًا بين النشطاء الذين اتهموا عباس بخيانة الدم الفلسطيني. 

وهاجم النشطاء الفلسطينيين والعرب، رئيس سلطة رام الله محمود عباس بشكل عنيف بعد تداول صورة التعزية متهمين عباس بأنه "إسرائيلي أكثر من الاسرائيليين أنفسهم"، كما أكدوا أن هذه التعزية لا تمثل الى كابتها فقط ولا تمثل أصغر طفل فلسطيني.

يُشار إلى أن ما تُسمى بوزارة الصحة الإسرائيلية أعلنت عن مقتل 45 "إسرائيليًا من المتدينين المتشددين" اثناء التدافع في احتفال ديني أقيم في منطقة جسر الجرمق شمال غربي الجليل مساء يوم الخميس 29-4-2021.

وكانت قناة "كان الإسرائيلية" أكدت أن عباس بعث رسالة إلى رئيس "الكيان الإسرائيلي" رؤوفين ريفلين مقدمًا فيها التعزية حيث جاء فيها ما يلي:

  • فخامة السيد رؤوفين ريفلين رئيس دولة إسرائيل
  • نتقدم لفخامتكم بالتعازي والمواساة، بضحايا حادث التدافع أثناء الاحتفال الديني، والذي أدى لسقوط عشرات الضحايا والمصابين من أبناء شعبكم، داعين الله بالرحمة والمغفرة للضحايا، وبالشفاء للمصابين، ولكم ولذوي الضحايا بالصبر وحسن العزاء.

تعزية عباس استفزت العرب لا سيما الجزائريين بشكل كبير جدًا حيث كتبت ضحى حسين على حسابها في تويتر: تعزية محمود عباس لـ اسرائيل (التعزية لا تعبر الا على كاتبها - الحكومة لا تمثل الشعب الفلسطيني - طعنة جديدة في خاصرة الفلسطينيين - لم تعزي الضحايا الفلسطينيين الذي قتلهم الاسرائيل قبل ايام - فلسطين قضيتي وقضية كل ح".


الناشط اسماعيل الشوابكة علق على حادثة التعزية حيث قال: "عباس وعصابته السوداء وفتحيه الجواسيس يبعث برقية تعزية بموت المتطرفين الصهاينة قتلت الشعب الفلسطيني هذا المخرفن من اي طينه".

 

اما الناشط مصعب الخراسيس، قال متسائلًا: "في تعزية عباس والملك عبدالله والمسؤولين العرب بضحايا التدافع على جسر جبل الجرمق بصفد المحتلة، ما رأي هؤلاء الزعماء أمام عزم السلطات الإسرائيلية تنفيذ جريمة نكراء بحق مئات السكان العرب بحي الشيخ جراح بالقدس حيث تنوي هدم منازلهم وترحيلهم منها؟؟".

الناشط شعيب أبو عبدالله قال: "الاعتراف بالعدو.. ومصافحة العدو.. وتعزية العدو.. والبكاء على قادة العدو.. خيانة.. وكلها من أفعال عباس".

 

 

وكتبت ناشطة عربية على حسابها في تويتر: "عبّاس معترف بأنّ للصّهاينة دولة على أرض فلسطين؟!!إذا لم تستح فافعل ما تشاء... عيب عليك التوقيع بصفتك "رئيس دولة فلسطين"... في فلسطين شرفاء يرفضون هكذا بيان تعزية او ما شابه".

 

 

 

كما تقدمت مصر والإمارات والبحرين، تعازيها إلى "إسرائيل" في مقتل العشرات جراء حادث تدافع.

ووقع الحادث خلال الاحتفالات بعيد "الشعلة" (لاغ باعومير) في قرية ميرون (شمال) بعد منتصف الليلة الماضية، حيث شارك فيها آلاف الأشخاص.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية أن 44 مستوطناً قتلوا وأُصيب أكثر من 103 آخرين، خلال حادث التدافع.

في مصر، تقدمت وزارة الخارجية بتعازيها إلى "إسرائيل" في سقوط ضحايا خلال الاحتفالات بعيد "الشعلة".

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد حافظ، عبر حسابه على تويتر: "نعرب عن خالص التعازي والمواساة في ضحايا حادث التدافع بشمال إسرائيل الذي أودى بحياة العشرات، كما نتمنى الشفاء العاجل للمُصابين".

وفي الإمارات، أعرب وزير الخارجية عبد الله بن زايد، عن "خالص تعازيه ومواساته لحكومة وشعب إسرائيل وأهالي الضحايا"، بحسب وكالة الأنباء الرسمية "وام".

وتمنى ابن زايد، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي، "الشفاء العاجل للمصابين جراء الحادث".

وفي البحرين، نقلت وكالة الأنباء الرسمية، عن ولي العهد الأمير سلمان بن حمد آل خليفة "تعازيه" في ضحايا الحادث عبر برقية أرسلها إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، متمنيا "الشفاء العاجل للمصابين".