"اسرائيل" تحذر الرئيس عباس من خسارة الانتخابات و وصول حماس للسلطة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 05:57 م
21 ابريل 2021
الانتخابات الفلسطينية 2021.

كشفت مصادر عبرية اليوم الاربعاء 21-4-2021 أن الاحتلال حذر رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس من خسارة الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها الشهر المقبل.

 و ذكرت صحيفة هارتس العبرية ان مسؤولين "اسرائيليين" حذروا أبو مازن من أنه قد يخسر الانتخابات ويوصل حركة حماس إلى السلطة، وهي ضربة ستواجه حركة فتح صعوبة في التعافي منها.

وأشارت إلى أن كبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية بدأوا بحث إمكانية إنقاذ إسرائيل لهم من هذا "الفخ" من خلال أزمة التصويت المبالغ فيها في القدس.

و أشارت الصحيفة العبرية إلى أن الحكومة اليمينية الإسرائيلية ستواجه صعوبات في الموافقة على السماح لمراكز الاقتراع بالعمل في القدس (على الرغم من أن ذلك كان في عهد رئيس الوزراء السابق شمعون بيريز و ارئيل شارون و ايهود اولمرت.

وأوضحت هآرتس أن رفض إسرائيل قد يعطي ذريعة لأبو مازن لإلغاء الانتخابات "على أساس أن إسرائيل تجعل العملية الديمقراطية العادلة مستحيلة وأنه لا يستطيع استبعاد إخوته في القدس. لكن موقف إسرائيل من هذا الموضوع لا يزال غير واضح".

وأشارت إلى أنه تم إبلاغ عباس ، بشكل غير رسمي ، بأن الفوضى السياسية الحالية في إسرائيل تمنعها من تقديم إجابات واضحة حول القدس في المستقبل القريب. لذلك بقيت الكرة في الملعب الفلسطيني ، ولم يتبق سوى شهر واحد على الانتخابات التشريعية.

وأكدت الصحيفة أن الإسرائيليين الذين هم على اتصال مع كبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية قالوا إن عباس أدرك في وقت متأخر حجم المشكلة، ويبحث الآن عن طريقة للتراجع دون أن يفقد ماء الوجه، "مسؤولون في السلطة الفلسطينية قلقون بشكل خاص من بطاقة حماس الجذابة في وقت تنقسم فيه فتح وتعصف بها الفتن".

ونتيجة لذلك، قالت مصادر إسرائيلية إن فرص قيام عباس بتأجيل الانتخابات تتزايد حتى بدون عذر إسرائيلي. لكن كلما اقتربت الانتخابات، من المرجح أن يكون الفلسطينيون أكثر غضبًا بشأن إلغائها في اللحظة الأخيرة.