28 عامًا "خدمة في وزارات السلطة".. موظفو البطالة الدائمة للسلطة: "أنقذونا"

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:03 م
22 فبراير 2021
عضو لجنة موظفي البطالة الدائمة هاني البيطار.PNG

وجه موظفو البطالة الدائمة في السلطة الفلسطينية اليوم الاثنين، رسالة انسانية عاجلة إلى قيادة السلطة تطالبهم بضرورة النظر في ملفهم واعتمادهم كموظفين رسميين قبل أن تتخطى اعمارهم الـ60 عامًا.

ويعتبر ملف موظفي البطالة الدائمة من الملفات القديمة جدًا والتي تعود لـ 28 عامًا قبل قيام السلطة عام 1993، وهم عبارة عن موظفين دائمين في الوزارات المختلفة ويتلقون راتب 1450 شيكل شهريًا، علمًا بأن تعرضوا لخصم جزء من رواتبهم في الاعوام (2018 - 2019 – 2020) لتصل إلى 1000 شيكل شهريًا فقط.

ورغم عملهم في الوزارات المختلفة (الزراعة - الاشغال العامة – المواصلات العامة – السياحة والاثار – الشؤون المدنية – سلطة الاراضي...) على مدار الاعوام الماضية إلا أن السلطة لم تعتمدهم كموظفين رسميين مما يشكل خطرًا كبيرًا على مستقبلهم ومستقبل أبنائهم.

ووفقًا للقانون الفلسطيني فإن أي موظف من موظفي البطالة الدائمة يتجاوز عمره الـ 60 عامًا يفقد حقه في التامين والمعاشات ويفقد حقه ايضا في زيادة راتبه وحماية أسرته في المستقبل مما دفع موظفي البطالة الدائمة لمناشدة قيادة السلطة للنظر في ملفهم الانساني.

يُشار إلى أن عدد موظفي البطالة الدائمة في بداية عام 1993 يتجاوز الـ 2000 موظف وقلت أعدادهم تدريجيًا بشكل كبير حتى وصلت اليوم في عام 2021 إلى 400 موظف فقط.

عضو لجنة موظفي البطالة الدائمة هاني البيطار أوضح أن أكثر من 1600 موظف فقدوا حقوقهم لأن غالبيتهم اما قد تجاوز سن الـ60 عامًا أو توفاه الله، مناشدًا السلطة بإنقاذ الـ 400 موظف الآخرين من قتل مستقبلهم ومستقبل ابنائهم وأن يرفع رواتبهم لتصل إلى الحد الادنى للأجور الذي اقرته الحكومة في رام الله وهو (1950 شيكل).

وقال البيطار: "نريد تعيين كافة موظفي البطالة الدائمة وأن نكون أسوة بغيرنا بالتعينات وانصافنا في قانون الخدمة المدنية ووضعنا على موازنة عام 2021 اضافة إلى احتساب السنوات الماضية التي عملنا بها على بند البطالة الدائمة كسنوات خبرة عند تثبيتنا حيث لا يعقل أن تذهب هذه السنوات من اعمارنا هدرا".

وأضاف: "نتمنى من قيادة السلطة أن تدمج جميع موظفي البطالة الدائمة التي تجاوزت اعمارهم الـ 60 عامًا أو قد توفاهم الله إلى صندوق التأمين والمعاشات.

وتابع قوله: "نتمنى من سيادتكم صرف الراتب كاملًا وهو 1450 شيكل، ونأمل انصافنا في القانون الجديد الذي أقره مجلس الوزراء قبل ستة اشهر بأن الموظف الذي يتقاضى راتب اقل من 1950 شيكل والذي من المقرر أن يبدأ العمل به العام القادم.

وطالب موظفي البطالة الدائمة بصرف مستحقاتهم كاملة اسوة بغيرهم من الموظفين الرسميين علمًا بأن راتب موظفي البطالة الدائمة تعرض للخصم منذ عام 2018 – 2019 – 2020، وأصبحوا يتلقون راتب أقل من 1000.