المقاومة الشعبية: أي انتخابات قادمة تحت مظلة  أوسلو ستواصل مسلسل التنازلات

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:10 ص
22 فبراير 2021
الانتخابات الفلسطينية.jpg

استهجنت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين ما جاء في رسالة السلطة الفلسطينية إلى الإدارة الأمريكية حول اعتبار فلسطين هي الأراضي المحتلة عام 67 فقط، وعدم الاعتراف بحق شعبنا بمقاومة الاحتلال الصهيوني.

وأكدت المقاومة الشعبية خلال بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه أن فلسطين التاريخية هي أرضنا التي نقاتل العدو من أجل استعادتها، ولا نعترف بأي جهة أو شخص يتنازل عن شبر واحد من أرضنا المقدسة، ولا مكان للاحتلال فوق أرضنا، ولم نخول أحد للتحدث بإسمنا للتفريط بأرض فلسطين.

ودعت الفصائل الفلسطينية التي شاركت في اجتماع القاهرة لتوضيح موقفها بشكل واضح وصريح من هذه المسألة الخطيرة والتي تحدثت الرسالة أنها تمثلهم.

واعتبرت ان استمرار تجاهل فصائل المقاومة من المشاركة في اجتماعات الفصائل الفلسطينية يهدف الى تمرير هذه الأجندة لخطيرة.

واكدت على ان صوابية المسار الذي اخترناه بأن المقاومة هي الضمانة الحقيقية لشعبنا وصون الأعراض والمقدسات، وأن أي انتخابات قادمة تحت مظلة  أوسلو ستواصل مسلسل التنازلات والتفريط بالحقوق الفلسطينية.