السلطة ستطلب مشاركة الأسرى رسمياً في الانتخابات ..فهل الاقتراع "بالوكالة" يجوز قانونياً؟

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:16 ص
22 فبراير 2021
الاسرى والانتخابات.jpg

منذ اللحظة الاولى لإعلان حسين الشيخ، وزير الشؤون المدنية برام الله، أن السلطة ستطلب من إسرائيل، رسميا، السماح للأسرى الفلسطينيين في سجونها بممارسة حقهم بالمشاركة بالتصويت في الانتخابات الفلسطينية ، بدأت التساؤلات حول كيفية اجراء الانتخابات في السجون وهل يجوز الإقتراع  في حال الموافقة من الأسرى "بالوكالة"  .

رد لجنة الانتخابات

رحب فريد طعم الله، المتحدث باسم لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، بإعلان الشيخ ضرورة مشاركة الاسرى في الانتخابات ، معتبراً ان المشاركة في الانتخابات لجميع افراد شعبنا الفلسطيني ويحق للأسرى المشاركة في الانتخابات .

وقال طعم الله خلال تصريحات لصوت فلسطين وتابعتها وكالة فلسطين اليوم ، ان القانون الفلسطيني كفل للأسرى المشاركة في الانتخابات ولكن القانون لا يتيح التصويت "بالوكالة" ، معرباً عن أمله ان يتم فتح مراكز التصويت في السجون "الإسرائيلية" ، وان يكون هناك رد ايجابي بخصوص هذا الموضوع وخاصة في ظل الاتصالات التي تجري مع الاحتلال بشأن مشاركة الأسرى .

وقال طعم الله ان لجنة الانتخابات جاهزة لفتح مراكز الاقتراع داخل السجون بالتنسيق مع الصليب الاحمر والمؤسسات الدولية ، مشيراً الى ان بروتوكول الانتخابات داخل السجون سيكون جاهزاً حال الرد الايجابي من الاحتلال "الاسرائيلي" على مشاركة الأسرى في الانتخابات الفلسطينية .

ومن جانبه قال ماجد الفتياني، أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح اليوم وخلال تصريحات اذاعية تابعتها وكالة "فلسطين اليوم" ان القانون يكفل ان يشارك الاسرى في الانتخابات الفلسطينية .

قرار وطني

وبين الفتياني ، الاتصالات مع الجانب الاسرائيلي بشأن مشاركة الأسرى في الانتخابات قد بدأت ، والاتصال بالصليب الاحمر والمؤسسات للضغط على الاحتلال للسماح للأسرى الابطال بالمشاركة في الانتخابات ، وممارسة حقهم الذي يمثل الخلاص من المعتقل .

وأوضح ان قرار مشاركة الاسرى في الانتخابات الفلسطينية قرار وطني ، فالانتخابات حق لكافة ابناء شعبنا سواء في الداخل او الخارج ، مشدداً على ان الجهود ستتواصل حتى يتم السماح للأسرى بالمشاركة .

وكان رئيس السلطة محمود عباس،  أصدر  مرسوما رئاسيا بشأن إجراء الانتخابات العامة على ثلاث مراحل.

 

وبموجب المرسوم ستجرى الانتخابات التشريعية بتاريخ 22/5/2021، والرئاسية بتاريخ 31/7/2021، على أن تعتبر نتائج انتخابات المجلس التشريعي المرحلة الأولى في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني، على أن يتم استكمال المجلس الوطني في 31/8/2021 وفق النظام الأساس لمنظمة التحرير الفلسطينية والتفاهمات الوطنية، بحيث تجرى انتخابات المجلس الوطني حيثما أمكن.