جماهير بيت لحم تودع الشهيد الأسير داوود الخطيب

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:38 م
20 فبراير 2021
تشييع الاسير الخطيب.jpeg

شيعت جماهير حاشدة في مدينة بيت لحم، ظهر اليوم السبت جثمان الشهيد الأسير داوود الخطيب الذي جرى تسليم جثمانه يوم أمس الجمعة بعد أشهر من استشهاده في سجون الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية أنه انطلق موكب التشييع من أمام مستشفى بيت جالا قبل أن يتم التوجه به إلى منزله لإلقاء نظرة الوداع عليه ومن ثم أداء الصلاة عليه في مسجد عمر بن الخطاب وسط المدينة.

كما أشارت المصادر أنه ندد المشاركون والمتحدثون خلال موكب التشييع بجريمة الاحتلال التي تتنكر لحقوق الأسرى وترفض توفير العلاج اللازم لهم وبالتالي وصولهم الى مرحلة حرجة تؤدي الى استشهادهم.

يشار أنه كانت قوات الاحتلال سلمت مساء أمس الجمعة، جثمان الشهيد الخطيب بعد 5 أشهر من استشهاده في سجون الاحتلال.

ومن جانبها أفادت مصادر فلسطينية إن الطواقم الطبية استلمت جثمان الشهيد الخطيب على حاجز مزموريا الاحتلالي، ليتم نقله إلى مستشفى بيت جالا الحكومي في مدينة بيت لحم.

وكان الأسير الخطيب قد تعرض بتاريخ 9/8/2017 لجلطة قلبية، أثناء تواجده في سجن "ريمون"، وقد جرى نقله إلى مستشفى "سوروكا".

جدير ذكره أنه اعتقل الخطيب بتاريخ 2/4/2001، عقب محاصرة منزله في بيت لحم، ومنذ اعتقاله تنقل بين أكثر من خمس سجون حيث حكم عليه بالسجن 18 عاماً ونصف بتهمة نشاطه في الانتفاضة، وتنفيذه عدة عمليات نوعية ضد الاحتلال ولم يتبق للإفراج عنه سوى 6 أشهر، وفقدَ الشهيد الخطيب خلال سنوات أسره والدته ووالده وشقيقه، ما فاقم من معاناته مع رحيلهم، دون أن يتمكن من وداع أحد منهم.