دراسة بريطانية: لقاحات كورونا لن تنهي تفشي الفيروس لهذا السبب

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:36 م
13 فبراير 2021
لقاح كورونا1.jpg

كشفت دراسة بريطانية أعدها الخبراء أن لقاحات كوفيد-19 لن تقضى على الجائحة، ولن تقف في طريق انتشاره ما لم يتم توفير اللقاحات في جميع دول العالم، وذلك بعد أن أصبحت لقاحات فيروس كورونا هي طوق النجاة من الفيروس.

كما كشفت الدراسة أيضا، أن تطوير لقاحات جديدة ضد فيروس كورونا المستجد لن يعمل على إنهاء الجائحة ووقف تفشى انتشار الفيروس، لافتة إلى أن توفير اللقاحات بجميع دول العالم بطريقة سريعة وعادلة هو الشرط الوحيد للقضاء على الجائحة مع تطوير اللقاحات.

 

تخزين اللقاح في البلدان الغنية لن يقضي على الجائحة

 

وأوضح الخبراء أن تخزين اللقاحات ضد كوفيد 19 في البلدان الغنية سيتسبب في استمرار الجائحة، ما يؤدي إلى احتياج مزيدا من الوقت لإنهائها.

 

بدوره قال المعد الرئيسي للدراسة أوليفييه ووترز، من كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية:" أن العالم يحتاج في الوقت الحالي إلى جرعات من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد أكثر من أي لقاح آخر في التاريخ، لتطعيم أكبر عدد ممكن على مستوى العالم، للوصول إلى مناعة عالمية يمكن معها وقف انتشار الفيروس".

 

التشديد على توزيع لقاحات كورونا بطريقة عادلة

 

وكما أوضح أنه لو لم يتم توزيع لقاحات كورونا بطريقة عادلة، سنحتاج إلى عدة سنوات قبل أن يتم السيطرة على تفشي الجائحة، مشيرًا إلى أن الدول الغنية التي تمثل 16% من سكان العالم حصلت على 70% من جرعات لقاحات كورونا، وهو ما يكفي لتطعيم مواطنيها بعدة جرعات من اللقاح، لافتًا إلى أنه مع وجود أكثر من 20 لقاحًا ضد كورونا قيد التطوير، أو تمت الموافقة على استخدامها، تواجه الدول منخفضة الدخل تحديات لتوفير اللقاح.

 

يذكر أنه بلغ إجمالي إصابات فيروس كورونا على مستوى العالم 108 مليون حالة فيما تجاوزت الوفيات 2 مليون حالة، منذ تفشي الفيروس عالميا في يناير 2020، بعد ظهور الإصابات الأولى بمدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019.