من على كرسي الاتهام..

صحيفة اسرائيلية: "نتنياهو" ينفي التهم الموجهة ضده بملف الفساد رقم 2000

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:01 م
08 فبراير 2021
نتنياهو

قالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية صباح اليوم الاثنين، أن رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" نفي كل التهم الموجهة له في ملف الفساد المتعلق بقضية مالك موقع واللا العبري – وشركة بيزك والمعروف بالملف 2000.

ووفقا للصحيفة العبرية سيمثل نتنياهو اليوم أمام المحكمة، مع بقية المتهمين بهذا الملف، وهم مالك صحيفة يديعوت أحرونوت، "أرنون موزيس"، ومالك شركة بيزك والممول السابق لموقع واللا "شاؤول ألوفيتش".

وذكرت الصحيفة أن محامي نتنياهو سيرد اليوم على المحكمة بخصوص الاتهامات الموجه له، وسيرد القضاة على مزاعم محامي نتنياهو، وسيطالبونه بتحديد مواعيد لجلسات اخرى للاستماع إلى شهادات وأدلة المتهمين.

ويشار أنه بعد أربع سنوات على بدء التحقيق بالملف 2000، عاد رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو اليوم إلى كرسي الاتهام في المحكمة المركزية بالقدس المحتلة، للرد على التهم الموجهة ضده بهذا الملف.

جدير ذكره أن رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو، متهم بهذا الملف بتلقي الرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة، بينما ينفي نتنياهو هذه التهم، ويعتبرها محاولة لإسقاطه.

بدوره قال رئيس حزب الأمل الجديد "الاسرائيلي" جدعون ساعر،: "إن محاكمة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هو يوم صعب لدولة إسرائيل" مضيفاً أن: "هذا موضوع لا ينبغي أن يتدخل فيه السياسيون من جميع الأطراف".

وتابع ساعر بقوله: "يجب أن تكون الإجراءات القضائية دون تدخل سياسي من أي حزب وبدون أي نوع من الضغط السياسي".