تقرير: 200 مستوطن اقتحموا المسجد الأقصى الأسبوع الماضي

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 12:31 م
15 يناير 2021
اقتحام الاقصى1

 شهد المسجد الأقصى المبارك خلال الأسبوع الماضي اقتحام أكثر من 200 مستوطن وعشرات من جنود الاحتلال لساحاته ومرافقه.

 

وتخلل اقتحام الأقصى من قبل المستوطنين تأدية طقوس تلمودية، تحت حماية قوات الاحتلال، رغم استمرار الإغلاق الشامل الذي تشهده المدينة المقدسة.

كما شهدت عمليات الاقتحام التي شارك فيها كل من الحاخام يسرائيل ارائيل والياهو ويبر والحاخام شموئيل مورنو احتفال المستوطنين بزفاف أحدهم داخل الاقصى.

وتأتي اقتحامات المستوطنين في ظل استمرار الإغلاق الشامل الذي تشهده مدينة القدس، وفي ظل التضييق على المصليين ومنع دخول المقدسيين للمسجد الأقصى إلا بشروط مشددة.

وفي خطوة لافتة شهدت ساحات المسجد الأقصى يوم الأربعاء اقتحام العديد من المساحين الذين قاموا بإجراء أعمال مسح وقياسات في باحات المسجد الأقصى وفي صحن قبة الصخرة، وذلك تحت حماية جنود الاحتلال.

وتعد هذه المرة الأولى التي يتجرأ فيها مساحون من بلدية الاحتلال بالقيام بمسح ساحات المسجد الأقصى وداخل قبة الصخرة.

وتتعرض المنطقة الشرقية للمسجد الأقصى ومنطقة مصلى باب الرحمة لاستهداف ممنهج من قبل الاحتلال ومستوطنوه، حيث تؤّمن قوات الاحتلال الاقتحامات اليومية للمستوطنين للمنطقة الشرقية بالتزامن مع إفراغه من المصلين والمرابطين.

ويشهد المسجد الأقصى يوميًا اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة، فيما تزداد وتيرتها خلال فترة الأعياد اليهودية.

وفرض الاحتلال منذ أسبوعين إغلاقات مشددة شاملة على مدينة القدس المحتلة بدعوى "كورونا"، ومنع أي شخص من التجوّل أبعد من كيلو مترٍ عن محيط بيته.