الجبهة الشعبية تحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:05 ص
12 يناير 2021
الاسير محمد صلاح.PNG

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة الشهيد الأسير المحرر محمد صلاح الدين من بلدة حزما والذي استشهد جراء الإهمال الطبي الممنهج الذي يتبعه الاحتلال الصهيوني بحق أسرانا داخل السجون.

وحملت الجبهة الشعبية العدو الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الأبطال.

وشددت الجبهة على أن الاحتلال الصهيوني بتقاعسه وتأخره في تقديم العلاج اللازم للأسير المحرر، ارتكب جريمة جديدة بحق الأسرى الفلسطينيين تضاف إلى سجل جرائمه المستمرة كجزء من سياسة الإهمال الطبي المتعمدة التي أدت إلى استشهاد العشرات من الأسرى في السنوات الأخيرة.

ودعت الجبهة المؤسسات الدولية لضرورة التدخل العاجل من أجل إنقاذ الأسرى المرضى في سجون الاحتلال، الذي ينتهج سياسة الإعدام البطء بحقهم في انتهاك صارخ لكل الأعراف والمواثيق الدولية، مؤكدة على ضرورة توثيق كل جرائم الاحتلال وتقديم قادته إلى المحاكم الدولية بشكل عاجل

وعاهدت الشعبية الاسرى الأبطال وشعبنا الفلسطيني الأبي على المضي في طريق المقاومة وصولاً لكسر القيد عن كل أسرانا الأبطال.