قوات الاحتلال تعتقل شاب وفتيان من قلقيلية وبيت لحم

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:58 م
02 يناير 2021
اعتقال في الضفة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم السبت، شاب وفتيان من مدينتي قلقيلية وبيت لحم.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى حمادة جمال طقاطقة من بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم بعد اقتحام البلدة، حيث اندلعت مواجهات مع الشبان الذين ألقوا الحجارة صوب الجيبات الاحتلالية.

وفي قلقيلية اعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم شاباً في منطقة البيرين جنوب المدينة قبل أن تقتاده إلى جهة غير معلومة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال فتى آخر قرب الحاجز الشمالي لقلقيلية، تزامناً مع مواجهات اندلعت مع الشبان.

وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال استخدمت خلال المواجهات القنابل الصوتية والغازية صوب الشبان والمنازل الأمر الذي أدى إلى وقوع العديد منن الإصابات بالاختناق.

وتشهد مدينة قلقيلية بشكل شبه يومي مواجهات مماثلة على حواجز الاحتلال التي تحاصرها وجدار الفصل العنصري الذي يفصلها عن الأراضي المحتلة عام 48.

ويستهدف الاحتلال قلقيلية لأنها أقرب مدينة في الضفة الغربية على الساحل الفلسطيني وانطلقت منها خلال الانتفاضات السابقة عشرات العمليات الفدائية والاستشهادية التي أوجعت الاحتلال.

ولجأ الاحتلال إلى إنشاء طوق استيطاني حول مدينة قلقيلية، صادر من أجله مساحات واسعة من الأراضي، وشق الشوارع الاستيطانية التي تصل هذه المستوطنات بالداخل المحتل، على حساب الأراضي الزراعية، بغية قطع الطريق أمام أي توسع أفقي لها مستقبلًا.

ومنذ احتلال المدينة صودر ما يقارب (30 ألف دونم)، وهي أفضل الأراضي السهلية والخصبة، وأكمل الاحتلال على أراضي المواطنين الجبلية من الجنوب والشمال والشرق بشق الطرق الالتفافية؛ لإقامة المستوطنات وتوسيعها.

وبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال خلال شهر تشرين الأول 2020 قرابة (4500) أسير/ ة، منهم (40) أسيرة؛ فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال قرابة (170) طفلاً.

أما المعتقلون الإداريون فقد قارب عددهم على (370)؛ وبلغ عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة (68) أمرًا اعتقال إداري، من بينها (38) أمراً جديداً، و(30) تمديدًا.