خبراء يتوقعون نموا للتجارة بين الاحتلال و دول الخليج

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 06:52 م
01 يناير 2021
الخليج واسرائيل.

ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أن عددا من الخبراء يتوقعون نمو العلاقات التجارية بين الدول الخليجية التي عقدت اتفاقات تطبيع مع الاحتلال خلال العام 2021، مؤكدين بأن العلاقات بينهم بالأسرع نموا.

و بحسب الخبراء، فإن النمو سيغطي مجالات عديدة، من بينها الأنشطة التكنولوجية و السياسية و الاكاديمية.

و تطرقت الصحيفة "الإسرائيلية" الى تصريحات سابقة لسفيرة البحرين لدى الولايات المتحدة، هدى نونو، التي قالت فيها "إن عام 2021 سيكون أكثر إثارة، وسيؤتي اتفاق السلام مع إسرائيل ثماره".

ووقعت الإمارات في أيلول/ سبتمبر اتفاقا برعاية الولايات المتحدة، لتطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي، في أول خطوة من نوعها لدولة خليجية، ثم تلتها البحرين.

ونقلت الصحيفة عن الأكاديمية الإماراتية نجاة السعيد، قولها إنها تتوقع التعاون مع "إسرائيل" في العديد من المجالات، لا سيما الأكاديمية، وفي الدراسات البحثية والإصدارات المشتركة، مشيرا إلى مزيد من التعاون في مجال الصحة والإنتاج الإعلامي.

أما نائب رئيس بلدية الاحتلال بالقدس فلور ناحوم، فتتصور توسع السياحة الإسرائيلية في الخليج، وتقول إن عام 2021 "سيكون بالتأكيد العام الذي سينغمس فيه الإماراتيون والبحرينيون ودول اتفاقية أبراهام الأخرى مع بعضهم، ونأمل أن يزوروا إسرائيل ويصلوا في القدس"، حسب زعمها.

في حين توقع المؤسس المشارك لمجلس الأعمال الإماراتي الإسرائيلي، دوريان باراك، أن تجد المواد الغذائية والصحة والجمال والمنتجات الاستهلاكية الإسرائيلية طريقها إلى أسواق الإماراتي والبحرين".