ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

اقدم حارس أمن في سوبرماركت "كارفور" في مدينة بورتو أليغري جنوب البرازيل على ضرب رجل أسود حتى الموت مما أحدث أعمال عنف كبيرة في انحاء مختلفة من البرازيل..

ووفقًا لوسائل الاعلام فإن مقتل الرجل الأسود أشعل شرارة احتجاجات واسعة في انحاء البرازيل، عندما قامت موظفة في المتجر بالاتصال على رجال الامن بعدما هددها رجل أسود بمهاجمتها.

وأفاد موقع "جي 1" في وقت لاحق أن تحليلا مبدئيا أجراه معهد الطب الشرعي بالولاية أشار إلى أن سبب الوفاة قد يكون الاختناق.

وعبر فرع شركة "كارفور" الفرنسية في البرازيل عن أسفه الشديد لما وصفه بهذا الموت الوحشي وقال إنه سينهي العقد مع شركة الأمن وسيقيل الموظف المسؤول عن المتجر وقت وقوع الحادث ويغلق المتجر كعلامة على الاحترام.

وفي بورتو أليغري، وزع المتظاهرون بعد ظهر الجمعة ملصقات عليها شعار "كارفور" ملطخا بالدماء ودعوا إلى مقاطعة السلسلة. ورفعوا لافتة باللغة البرتغالية كتب عليها "حياة السود مهمة" ولافتات تطالب بالقصاص للضحية.

وتحول الاحتجاج إلى أعمال عنف مساء الجمعة عندما حطم المتظاهرون النوافذ وعربات التوصيل في منطقة وقوف السيارات في "كارفور". وفي ساو باولو حطم عشرات المتظاهرين واجهات متجر "كارفور" بالحجارة وخلعوا الأبواب الأمامية واقتحموا المبنى قبل تفريقهم.

وفي ريو دي جانيرو، تجمع ما يقرب من 200 متظاهر وهم يرددون هتافات أمام موقع آخر لمتجر "كارفور".