انتصار الحق على الباطل

لجنة الأسرى: انتصار ماهر حلقة في سلسلة المعارك المشروعة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 12:01 م
07 نوفمبر 2020
انتصار الاسير ماهر الاخرس

أكدت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية، أن انتصار الأسير ماهر الأخرس على السجان الإسرائيلي بعد 103 ايام على اضرابه عن الطعام هو انتصارٌ للحق على الباطل.

وأوضحت اللجنة في مؤتمر صحفي لها اليوم السبت، أن معركة الكرامة التي خاضها الأسير الأخرس بأمعائه الخاوية، ما هي إلا حلقة في سلسلة المعارك المشروعة التي يخوضها أسرانا الأبطال في وجه عدو ظالم لا يرقب في مؤمن إلّاً ولا ذمة.

وشددت على أن رضوخ الاحتلال لمطالب الأسير الأخرس وتعهده بعدم تجديد اعتقاله الإداري، يثبت يقينا أنه بالإمكان إسقاط شرعية سياسة الاعتقال الإداري إلى الأبد، في ظل وجود موقف دولي يرفض ويجرّم هذا النوع من الاعتقالات الذي لا يعتمده في العالم إلا دولة الاحتلال.

وقالت اللجنة: "إن تراخي العدو وتعنته في الاستجابة لمطالب الأسير ماهر الأخرس منذ بداية شروعه في معركته قبل أكثر من مائة يوم، لم يكن إلا محاولة يائسة لتحطيم معنويات الأخرس، وإسقاط معارك الأمعاء الخاوية كسلاح فعّال في جعبة الأسرى، لكن الأسير ماهر أفشل هذه الخطة اللئيمة، وأبقى معركة الكرامة والجوع مفتوحة في وجه العدو".

وقدمت اللجنة جزيل الشكر والتحية لكل من ساند الأسير ماهر الأخرس في معركته، بالضفة وغزة وال48 ولكل من دعم صموده من أهلنا في الخارج والشتات، قائلة: "لا ننكر في هذا المقام، أن فعاليات الدعم والإسناد التي نُظمت لأجل الأسير الأخرس، ساهمت في تعزيز صموده، وإصراره على مواصلة معركته حتى انتهت بانتصاره رغم أنف السجّان".

ودعت اللجنة المؤسسات الحقوقية كافة إلى الالتفات لمعاناة الأسرى في سجون الاحتلال، والوقوف عند مسئولياتها أمام جرائم الاعتقال الإداري، وإيلاء ملف الأسرى أهمية خاصة، وإلا فهذه المؤسسات تتغنى بمبادئ مفقودة على أرض الواقع، وتتبنى قوانين لا تجد سبيلها نحو التطبيق والعمل بها لنصرة المستضعفين والمظلومين والمقهورين.

كم وطلبت للجنة، السلطة الفلسطينية بتفعيل دور خارجيتها في حمل ملف الأسرى إلى المؤسسات الدولية، ولفت انتباه العالم إلى المآسي التي يعيشها أسرانا خلف قضبان الظلم والقهر، خاصة وأن منهم أطفالا ونساء ومرضى، ومنهم المحكوم بالسجن لفترات طويلة تصل إلى المؤبد مدى الحياة.

وفي الوقت ذاته دعت، أبناء شعبنا وقواه الحية، إلى الاستمرار في دعم ومساندة الأسرى بشتى الوسائل والطرق، فماهر الأخرس وإن حقق انتصارا على سجانه، فإن سجون الاحتلال يقبع فيها الآلاف من إخواننا الأسرى الذين يتوقون للحرية وينتظرون اليوم الذي يتنسموا فيه عبق الحرية، ويعانقوا أهاليهم وذويهم.

ووجهت لجنة الأسرى التحية لعائلة وأسرة الأسير ماهر الأخرس ولزوجته الصابرة، مباركة لهم ولأبناء شعبنا جميعا انتصار ماهر، سائلين الله تعالى أن يُنعم بالحرية على باقي الأسرى.

انتصار الاسير ماهر الاخرس (13).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (12).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (11).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (10).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (9).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (8).JPG
انتصار الاسير ماهر الاخرس (7).JPG