ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

بدأ المزارعون في قطاع غزة اليوم الخميس 1/10/2020، بجني ثمار أشجار النخيل، إيذاناً ببدء افتتاح موسم النخيل السنوي لهذا العام، بتوقعات بإنتاج مايقارب من 9000 طن.

ففي أحد مزارع مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، افتتحت وزارة الزراعة الموسم بشكل رسمي وضمن إجراءات وقائية بمشاركة عدد محدود من المزارعين وممثلين عن مؤسسات وجمعيات زراعية.

وكيل وزارة الزراعة في قطاع غزة إبراهيم القدرة، أكد أن وزارة الزراعة تدعم هذا المنتج-أشجار النخيل- وتحميه، فيما تقدم دوماً دعمها لمزارعيه.

وتوقع القدرة في تصريح لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن ينتج موسم النخيل العام الحالي مايقارب من 9000 طن من 150 ألف نخلة مثمرة، لافتاً إلى أنه من المتوقع أن يتم تصدير 500 طن تصدر للضفة المحتلة، بالإضافة لـ1500 طن وأكثر لإنتاج العجوة.

وبين، أنه منذ عام أوقفت الوزارة استيراد العجوة من أجل تشجيع الصناعات المحلية القائمة على البلح والرطب وصولاً للاكتفاء الذاتي من العجوة والدبس والمربى.

واعتبر القدرة، الأمر مشجعاً للمزارع على وجود عائد وربح اقتصادي جيد وبالتالي الاعتناء بشكل جيد بالشجرة والوصول لأقصى حد ممكن من الإنتاج.

ولفت إلى أن النخلة ومنتجاتها وعملية تسويقها مهمة هذه الفترة خاصةً في ظل انتشار فيروس كورونا وقلة فرص العمل، حيث تشغل الشجرة المئات من العمال في قطف وتسويق ونقل المنتج.

وفيما يتعلق بالسوسة التي تصيب أشجار النخيل في قطاع غزة بشكل سنوي، أكد القدرة أن الوزارة سيطرت على السوسة، بإجراءات وقاية ومكافحة وجهد إضافي من المزارع.

أحد المزارعين المنهمكين في جني محصوله، أوضح في حديثه لــ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن البلح عانى من مشاكل عدة أبرزها الحصار وفيروس كورونا ومشكلة التسويق، بالإضافة لعدم تسويقه.

وأشار إلى أن البلح يعاني من عدم تسويقه بشكل كبير للضفة والأردن، حيث بات يسوق أكثر محلياً مما يخلق خسارة للمزارعين، لافتاً إلى أن المزرعة تكلف باتت الآن 50 شيكل أي لا تحصل على مصروفها، وباتت عبء على المزارع.

وطالب الجهات المسؤولة بتكثيف الاهتمام بالمزارعين وأشجار النخيل بشكل أكبر، ودعمه وتلبية متطلباته، حيث تحتاج بعض أنواع الأشجار للمياه ، وهو الأمر الذي يكلف فاتورة الماء.

أما عن الاكتفاء، فنوه إلى أن كل عام يكون هناك اكتفاء ذاتي من البلح المحلي، لكن استيراد أنواع أخرى من البلح يضرب السوق المحلي ويؤثر عليه.

 وتفرض "إسرائيل" حصارًا مشدداً على قطاع غزة، منذ عام 2007، أثر على كافة مناحي الحياة، حيث يُعاني القطاع من أوضاع معيشية واقتصادية سيئة للغاية، نتيجة هذا الحصار.

ثمار البلح (21)
ثمار البلح (20)
ثمار البلح (19)
ثمار البلح (18)
 

ثمار البلح (11)
ثمار البلح (12)
ثمار البلح (10)
ثمار البلح (9)
ثمار البلح (4)
ثمار البلح (3)
ثمار البلح (2)
ثمار البلح (1)