هل تؤثر المطاعم والحانات على تفشي فيروس "كورونا".. دراسة تجيب!

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:21 م
12 سبتمبر 2020
هل تؤثر المطاعم والحانات على تفشي فيروس "كورونا".. دراسة تجيب!

أكدت دراسة علمية حديثة، اليوم السبت، أن المطاعم والحانات تشكلان موضع شبهات في تفشي فيروس "كورونا"، نظراً إلى أن وضع الكمامات فيها من قبل الزبائن قليل، وقد تكون معدومة، عند تناولهم الطعام والمشروبات.

وبحسب الدراسة الامريكية، فإنه قد أظهرت أن عمليات تعقب المخالطة في عدد من الولايات أن أشخاصاً كثراً أصيبوا بالفيروس في المطاعم والحانات، في حين، ذهبت الدراسة إلى أنها لا تؤكد بشكل قاطع المكان الذي أصيب فيه الأشخاص بالعدوى فعلياً.

وأوضحت الباحثين، أن الدراسة شملت اشخاص كانت نتائجهم إيجابية وأخرى سلبية، وكانوا سواء يضعون الكمامات بالقدر نفسه، ويتصرفون بالطريقة عينها لجهة الوقاية في كل أنواع الأماكن باستثناء مكانين اثنين: الحانات والمطاعم.

وبيّن الباحثين خلال دراستهم، أنه لوحظ أن عدد الذين قصدوا المطاعم والحانات بين ذوي النتائج الإيجابية يبلغ ضعف مرتاديها من ذوي النتائج الإيجابية في الأسبوعين اللذين سبقا العوارض الأولى.

وتؤكد الدراسة، على ضرورة وضع الكمامة لتفادي الإصابة بعدوى (كوفيد-19) المستجد.