ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أصدر مجلس عائلة الفرا في قطاع غزة، اليوم السبت، بيانًا توضيحًا حول ما حصل من بعض الشباب بذبح الأـضاحي، ونشر فيديو يظهر فرحتهم بالعيد على المنصات الرقمية المختلفة.

وأكد مجلس الفرا، أن بعض شباب العائلة وبنوايا بريئة حاولوا إدخال السرور على أسرهم بالاحتفال بعيد الأضحى المبارك، ولكن خانهم التعبير وظهرت بعض المشاهد التي لا نقبلها، فيما استغلها أعداء الأمة لتشوية صورة شعبنا وأمتنا.

وبيّن أن هؤلاء الشباب يتمنون العيش بسلام ككل شعوب العالم ولا يعشقون العنف والدماء، وأنهم حاصلون على شهادات جامعية ومنها شهادات عليا، مشيرًا إلى أنهم يُعانون من البطالة وضيق الحال وانسداد الأفق كغيرهم من الشباب في ظل الحصار، مشدّدًا على أنهم سيبقون عمادا لهذا الوطن من أجل التحرير وبناء الدولة.

واستنكرت عائلة الفرا، المشاهد التي ظهرت في مقاطع الفيديو، والتي مست مشاعر العديدين وأساءت لصورة الشعب الفلسطيني والأمة الاسلامية.

وشدّدت على أنها جزء من النسيج الفلسطيني، قدمت وضحت كغيرها من العائلات العديد من الشهداء والأسرى والجرحى، حيث يصادف اليوم الذكرى السادسة لاستشهاد أحد عشرة شهيدا في يوم واحد من أبناء العائلة، في حرب العصف المأكول.

وتقدم مجلس الفرا، للشعب الفلسطيني بخالص التقدير والاحترام لكل الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية، التهنأة بمناسبة عيد الأضحى المبارك.