ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

تقدم الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي أ. زياد النخالة "أبو طارق"، عائلة الفقيد ابراهيم أبو شادوف وعموم بلدة برقين ومدينة جنين برحيل والد الشهيد والأسير.

وشيعت جماهير غفيرة في جنين، اليوم الاحد، جثمان الحاج إبراهيم مصطفى أبو شادوف، والد الاستشهادي نضال والأسير إسماعيل أمس السبت، إلى مثواه الأخير ببلدة برقين بمدينة جنين شمال الضفة المحتلة.

بدوره، قال الشيخ القيادي خضر عدنان: إنّ: " يوم عصيب وثقيل على فراق الحاج إبراهيم أبو شادوف"، مضيفًا انهم يودعون والد الأكرم منا جميعا، مرسلاً بالتحية والسلام لروحه الشهيد نضال، وشقيقه الأسير إسماعيل.

وأبرق بالتحية للأسير القائد إسماعيل أبو شادوف، برحيل والده، مستذكراً شهداء برقين الأبطال وفي مقدمتهم القائد المؤسس وليد العبيدي (أبو القسام).

وأوضح عدنان، أننا نودع اليوم عماً كريماً طالما سعدنا بلقائه ولم نسمع أو نرى أي ضجر أو تأفف أو حزناً على هذه الدنيا أو فراقها، رغم ما تعرضت له عائلته من مرارة الفقد والحرمان.

واستذكر عدنان، مناقب الراحل أبو نضال، مترحما على ابنه الشهيد ومتمنيا الافراج العاجل والسريع عن ابنه الأسير، واختم كلمته بالدعاء للراحل رحمه الله تعالى.

يُشار إلى أنّ الشهيد نضال أبو شادوف، نفذ عملية بطولية في تاريخ 16/7/2001، في تجمع لجنود الاحتلال والمستوطنين بالقرب من محطة قطار في منطقة بنيامينا بالقرب من مدينة الخضيرة، ما أدى لمقتل ثلاثة جنود صهاينة وإصابة خمسة عشر صهيونياً بجروح متفاوتة.