ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أيام قليلة تفصلنا عن حلول عيد الأضحى المبارك 2020، و لا زالت الأوضاع الاقتصادية و المعيشية في قطاع غزة تلقي بظلالها الثقيلة على مجمل الطقوس التي اعتاد عليها المواطنون للاحتفال بالعيد.

ففي مختلف الأسواق والمزارع والحظائر حضرت الخراف والعجول وغاب المشترون، رغم انخفاض الأسعار مقارنة بالأعوام الماضية.

المواطن و المزارع اصبحا في الهواء سواء، كل يشتكي بطريقته من سوء الاوضاع الاقتصادية والحالة التي وصل اليها حالهم بسبب الحصار المفروض على القطاع منذ نحو 14 عاماً، بالإضافة الى الاثار الكارثية التي خلفتها جائحة كورونا التي تجتاح العالم منذ نهاية العام المنصرم.

المواطن اشرف زويد،48 عاماً يقول لمراسلة "وكالة فلسطين اليوم الاخبارية" إنه اعتاد في كل عام أن يشتري الأضاحي و يقدمها للفقراء في عيد الأضحى، الا أنه هذا العام لن يتمكن من شراء الأضحية بسبب الأوضاع المادية الصعبة التي يعيشها.

و يوضح زويد، و هو أحد موظفي السلطة الفلسطينية أن راتبه الذي يتقاضاه اصبح لا يكفي لسد حاجات اسرته المكونة من 8 أفراد، بل إنه يضطر للاستدانة لكي يتمكن من تكملة متطلبات المنزل.

و يشير الى أن الوضع المعيشي في قطاع غزة أصبح لا يطاق، بسبب قلة فرص العمل و الحصار، وخصم رواتب الموظفين،  تأخيرها خلال هذه الأيام بسبب وباء كورونا.

حال ابراهيم كباجة لا يختلف كثيراً عن حال سابقه زويد، حيث أن كباجة يعمل في تجارة الملابس، و يشير الى أن حالة الركود التي تسود في أسواق القطاع حالت دون شراء اضحية هذا العام، كما كان يفعل في كل عام.

و لفت الى أنه مثل باقي التجار الذين تراكمت عليهم الديون، و أصبحوا بالكاد يجدون قوت عائلاتهم.

و من جهته أوضح صاحب مزرعة عفانة للعجول، أن الاقبال على شراء الاضاحي هذا العام 2020 ما زال في مستوى المقبول، لافتاً الى أن الوضع الاقتصادي اثر سلبياً علىحركة بيع و شراء الاضاحي في غزة.

و لفت الى أن هناك فرق كبير بين هذا العام و الاعوام السابقة في مستوى الاقبال على شراء الاضاحي، مشيراً الى أنه يشتري من 400 الى 500 رأس من المواشي في عيد الأضحى، الا أنه في هذا العام لم يشتري سوى 100، لعدم وجود اقبال ملموس لدى المواطنين على شراء الأضاحي.

و أكد هناك تراجعاً ملموساً على شراء الاضاحي لدى سكان قطاع غزة عاماً تلو الآخر، لا سيما أن الاوضاع الاقتصادية ما زالت تتجه نحو الأسوأ.

و يتراوح سعر الكيلو الواحد من الأضاحي، وفقاً لمزرعة عفانة ما بين 15 الى 17 شيكل، حسب النوع، حيث هناك انواع متعددة من العجول مثل (سمنتال و الهولندي و البرتغالي)، أما الأغنام، فهناك عدة اصناف من بينها (البلدي و المصري و عساف)، و تتراوح الاسعار ما بين 4 الى 5 دينار للكيلو الواحد.

و يشترك في الأضحية 7 أشخاص، حيث يتوزع ثمنها عليهم، بقيمة 1500 شيكل لكل حصة من الأضحية.

ويعاني قطاع غزة، من أوضاع معيشية قاسية، بفعل الحصار، وبحسب الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، حيث  تبلغ نسبة البطالة في قطاع غزة (حسب بيان صدر في سبتمبر/أيلول 2019) 45 بالمئة، كما قدرت معطيات أخرى النسبة الحقيقية للبطالة بغزة، بأكثر من 60 بالمئة.

 

عجول4
عجول3
عجول2
عجول1
عجول