ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

افتتحت شركة جوال إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وجمعية مبرة الرحمة للأطفال في قطاع غزة، مشروع إنشاء محطة تحلية مياه للأطفال داخل الجمعية، والذي سيخدم شريحة واسعة من الأطفال المهمشين يصل عددهم يوميا داخل الجمعية إلى قرابة الـ 1000 طفل.

ويهدف المشروع إلى توفير مياه صالحة للشرب والاستخدام للأطفال الذين يرتادون الجميعة بشكل يومي من مختلف الشرائح المهمشة حفاظاً على صحتهم.

وتم الافتتاح بحضور رئيس مجلس ادارة جمعية مبرة الرحمة للأطفال، فايز المحلاوي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ووفد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية ، إضافة إلى مجلس ادارة الجمعية وعدد من العاملين فيها.

ورحب رئيس مجلس ادارة الجمعية، فايز المحلاوي، خلال حفل افتتاح المشروع بالحضور، و أطلعهم على أهمية المشروع و الذي يمس الأطفال بشكل مباشر، وأعرب عن شكره وامتنانه البالغ لشركة جوال التي استجابت لطلب الجمعية وأبدت اهتمامها بدعم المشروع حفاظًا على صحة الأطفال الذين يعانون من عدة مشاكل مجتمعية.

وأشار إلى أن المشروع يخدم شريحة مهمشة من مجتمعنا الفلسطيني، في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة، مؤكداً على أن رأس المال الوطني وتوظيفه داخليًا يعمل على تعزيز صمود المواطنين، ويحفز المؤسسات على الاستمرارية في تقديم الخدمات للمواطنين وخصوصا الذين يهتمون بالفئات المهمشة.

بدوره، أثنى مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، خلال حفل الافتتاح على دور الجمعية والخدمات التي تقدمها لهذه الشريحة الواسعة من الأطفال المهمشين، وحرصها الشديد على توفير أفضل السبل للتعايش فيها بما يتناسب مع حجم معاناتهم.

وأكد على أن شركة جوال لن تتوانى في دعم الفئات الأقل حظاً من المجتمع الفلسطيني، وخصوصا الأطفال، إضافة إلى الدعم الذي تقدمه في جميع المجالات الأخرى كالتعليم والاغاثة الانسانية وتعزيز الخدمات لمختلف المؤسسات العاملة في الوطن.

وشدد على أن الشركة تسعى لتعزيز الشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني والمحلي، والجامعات والمؤسسات التعليمية والصحية التي تهتم بالمجتمع وتحاول أن توفر لكل أفراده مقومات الحياة التي تعزز فرص النهوض به والاستثمار الآمن في الانسان الذي يعد أهم مقومات وعماد المجتمعات.