ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

حذر علماء في الصين من انتشار فيروس جديد وخطير جدًا في العالم لا يقل خطورة عن تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) لا سيما وأن الفيروس الجديد مزيج من ثلاث فيروسات.

ووفقًا لدراسة علمية صينية فإن العلماء أكدوا أن الفيروس الجديد هو مزيج من 3 سلالات من الإنفلونزا واحدة من الطيور الأوروبية والآسيوية، وسلالة الإنفلونزا التي تسببت في تفشي إنفلونزا الخنازير عام 2009، وإنفلونزا أميركا الشمالية التي تحتوي على جينات من فيروسات الطيور والبشر وإنفلونزا الخنازير.

وأوضح العلماء الصينيون في الدراسة أن الفيروس المسمى "G4 EA H1N1" ينتقل من الخنازير إلى الإنسان.

وأشار العلماء إلى أن الفيروس المنتشر في الصين جديد وبما أنه سلالة جديدة فإن البشر لا يملكون المناعة ضده، داعين إلى مراقبة انتشار الفيروس بشكل جيد.

البروفيسور كين تشو شانع وهو أحد معدي الدراسة قال: "حاليا نحن مشغولون بفيروس كورونا المستجد ومعنا الحق في ذلك؛ ولكن لا يجب أن نغفل عن الفيروسات الجديدة التي يمكنها أن تكون خطيرة".

ووفقًا للدراسة العلمية "فإن فيروسات G4 (التي ينتمي إليها هذا الفيروس) تحمل جميع السمات الأساسية لفيروس مرشح لأن يصبح جائحة"

وأشارت إلى أن هناك أدلة على أن عمالا في مسالخ بالصين وموظفين آخرين يتعاملون مع الخنازير قد أصيبوا بالفيروس.

وأوضح معدو الدراسة أن لقاحات الإنفلونزا المتوفرة حاليا لا تحمي من السلالة الجديدة، لكن هناك إمكانية لتعديلها وجعلها فعالة.

وكتب الباحثون أن الفيروس الجديد يحتوي على أجزاء من إنفلونزا الخنازير لعام 2009، فإنه "قد يعزز التكيف مع الفيروس" الذي يؤدي إلى انتقال العدوى من شخص لآخر.

وأضافوا أنه نظرا للدمار، الذي تسبب فيه جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، فمن المهم اتخاذ إجراءات استباقية الآن لحماية العالم من إنفلونزا الخنازير.