ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أبلغ رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، أعضاء حزب الليكود اليميني، أن عملية "الضم" الاغوار وأجزاء من الضفة، ستكون عملية معقدة، حسبما أوردته قناة "ريشت كان" العبرية.

وأوضحت القناة العبرية، أن هناك العديد من الاعتبارات السياسية والأمنية التي لا يمكن الآن الإفصاح عنها، قد تؤثر على العملية.

بدوره، قال نتنياهو: إن "لدينا محادثات جيدة مع الفريق الامريكي، وتجري تلك الاتصالات بسرية" مضيفًا، أنه سيبلغ حكومته، حين يكون هناك تطور مهم.

وتابع: "أي قرار سيتخذ بشأن تنفيذ خطة الضم، لا يعتمد على موقف حزب أزرق- أبيض، ولا الليكود".

فيما اعتبرت مصادر من حزب الليكود، تصريحات نتنياهو بمثابة تراجع غير معلن عن مخطط نتنياهو لإعلان الضم في الأول من تموز المقبل، وقالت تللك المصادر أن نتنياهو قد صرح "إن مسألة تأييد حزب أزرق - أبيض لتنفيذ خطة الضم ليس ضرورياً".

في حين ابلغ وزير الحرب بيني غانتس الفريق الأمريكي في (إسرائيل)، إن موعد الأول من تموز ليس مقدسًا لتنفيذ خطة الضم، وفق القناة.

وشدّد غانتس على ضرورة تطبيق خطة الرئيس الامريكي دونالد ترامب "صفقة القرن"، وذلك ضمن توافق دول المنطقة لمحاولة إحياء العملية السياسية.

وكان نتنياهو، قد أعلن نيته تنفيذ خطة "الضم" على مساحة قرابة 30بالمئة من الاغوار و132 مستوطنة مقامة على أراضي المواطنين في الضفة، فيما رفض الفلسطينيين خطوة الاحتلال التصفوية.