ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أوضح مكتب رئيس حكومة لبنان السابق سعد الحرير حقيقة انفجار صاروخ قرب موكبه قبل أسبوع في منطقة البقاع شرق الجمهورية اللبنانية.

وأشار بيان أصدره مكتب الحرير بأن كافة المعلومات المذكورة في وسائل الاعلام صحيحة بشكل كبير لكن نود أن نوضح بعض الأمور المهمة.

ولفت بيان مكتب الحرير، إلى أنّ الرئيس السابق سعد الحريري أُبلغ من الأجهزة الأمنية المعنيّة بحصول انفجار في المنطقة في اليوم نفسه، أي قبل 11 يوماً.

وجاء في البيان "بما أن الموكب لم يتعرض لأي اعتداء، ومنعاً لأي استغلال في ظل التشنج السائد، كان قراره التكتم على الأمر وانتظار نتائج تحقيقات الأجهزة الأمنية المختصة".

وتداولت العديد من وسائل الاعلام المحلية والعربية خبرًا يؤكد وقوع انفجار صاروخ على بعد 500 متر من موكب رئيس الحكومة السابق سعد الحرير في منطقة البقاع اثناء عودته إلى بيروت.

تفاصيل انفجار صاروخ قرب موكب سعد الحرير

وأشارت إلى أنّ الحريري أكمل طريقه إلى بيروت، في حين استنفرت الأجهزة الأمنية، وعملت على تمشيط المحيط حيث عثرت على بقايا صاروخ، وأبقت المعلومات طي الكتمان.

ولفتت إلى أنّ الأجهزة الأمنية تبحث فيما إذا كان مصدر الصاروخ طائرة من دون طيار أم أطلق من قاعدة أرضية، فضلاً عن نوع الصاروخ وعياره.

وفي التفاصيل ذكرت قناة LBC اللبنانية أنّ المعلومات الأولية تشير إلى أن الأمر ناجم عن انفجار خزان وقود لطائرة مسيّرة كانت تحلق على مسافة من الموكب.

وأفادت القناة اللبنانية، بأنّ التحقيقات مستمرة منذ 10 أيام، كاشفة أنّ نتائج حاسمة قد تعلن، غدًا الاثنين، لجهة ما إذا كان خزان وقود للطائرة المسيّرة أم صاروخا، وما إذا كان هناك استهداف للموكب.