شريط الأخبار

رام الله: وزارة التعليم تطلق مشروعاً بعنوان "حاسوب محمول لكل طالب"

09:24 - 23 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم : رام الله

أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي في حكومة رام الله، مشروع حاسوب محمول لكل طالب فلسطيني بهدف التوجه نحو بناء مجتمع أكثر انسجاماً مع التوجهات الوطنية في بناء الاقتصاد المبني على المعرفة.

وأكدت لميس العلمي وزيرة التربية والتعليم العالي في مؤتمر صحافي عقد أمس أن المشروع يهدف إلى تحسين نوعية وجودة التعليم من خلال توظيف تكنولوجيا المعلومات في العملية التعليمية بشكل فاعل بما يخدم العملية التعليمية ككل.

وأضافت: "أن الوزارة خطت خطوات عملية بهذا الاتجاه حيث أدخلت التكنولوجيا كمبحث في المنهاج الفلسطيني، واحتلت التكنولوجيا مكانا واضحا في تحسين نوعية التعليم ضمن الخطة الخمسية التي أعدتها الوزارة ، إضافة إلى نقل العمل الإداري في الوزارة والمؤسسات والمديريات إلى عمل محوسب"، لافتةً إلى أن استخدام الحاسوب أصبح أحد الشروط الرئيسية في الوظائف.

ويعتبر المشروع جزءاً من توجه عالمي ودولي وعربي ووطني بهدف النهوض بالواقع التكنولوجي لدى الطلبة وسينفذ من خلال برنامج "انتل" للتعليم الذي جاء منسجما مع تطلعات الوزارة لتحقيق أهدافها في تحسين جودة ونوعية التعليم وإستراتيجية تأهيل المعلمين، حيث يهدف هذا البرنامج من خلال عدة مراحل تدريبية إلى تشجيع التعلم القائم على المشروعات، واستخدام الحاسوب بفعالية في العملية التعليمية لزيادة مستوى تعلم المتعلم وإنجازه، ومساعدة المعلمين على توسيع آفاق إبداعهم وإبداع طلابهم، من خلال التركيز على تنمية مهارات التفكير العليا والتفكير الناقد والإبداعي والاهتمام بالتخطيط التعليمي وتبني مهارات القرن الحادي والعشرين.

ومن المتوقع أن يتم تدريب نحو 10000 معلم في المرحلة التمهيدية من هذا البرنامج على مدى ثلاث سنوات ابتداء من العام 2009، كما يشمل المشروع تزويد مجموعة من المدارس بـ 900 جهاز حاسوب محمول من نوعClass Mate PCs

ويهدف مشروع حاسوب لكل طالب إلى تمكين الطلبة من الدخول إلى عالم التكنولوجيا في سن مبكرة، ويحتوي برمجيات متنوعة مفتوحة المصدر تشجع التعلم والتفكير، وقد استطاعت الوزارة الحصول على 1000 جهاز حاسوب.

انشر عبر