ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

أغلقت بسبب فيروس كورونا

تفاصيل أول صلاة جمعة بعد استئناف الصلاة في مساجد القطاع

  • فلسطين اليوم - غزة- خاص
  • 14:35 - 22 مايو 2020
مشاركة

ما أن دقت الساعة الثانية عشر حتى ارتدى الشاب فتحي ملابسه الجديدة، حمل بيده اليمنى كتاب الله عز وجل وفي يده اليسرى سجادة الصلاة، وانطلق بخطوات سريعة، وقلب مليءٌ بالشوق إلى المسجد لأداء أول صلاة جمعة في مساجد قطاع غزة منذ شهر مارس الماضي بسبب فيروس كورونا القاتل (كوفيد-19).

دقائق قليلة حتى وصل فتحي إلى المسجد ليتفاجأ بوجود شابين يقفان على باب المسجد بيد أحدهما كمامات يوزعها على المصلين أما الأخر يوزع (كيس من النايلون) خاصة بالأحذية حفاظًا على عدم الازدحام بين المصلين بعد الانتهاء من الصلاة.

ووقعت عيني "فتحي" كأي مصلٍ داخل المسجد الذي بدا واسعًا جدًا بسبب الفراغات التي تركها المصلون التزامًا منهم بقرارات الجهات المختصة وحافظًا على سلامتهم من خطورة فيروس كورونا (كوفيد-19) الذي وصل إلى قطاع غزة عن طريق العائدين من الخارج.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية أغلقت مساجد قطاع غزة بسبب فيروس كورونا بتاريخ (25-3-2020)، وقررت استئناف الصلاة في المساجد يوم الجمعة بتاريخ (22-5-2020) بشكل تدريجي.

فتح المساجد لأداء الصلاة

وفتحت المساجد أمام عباد الله عز وجل لـ صلاة الجمعة وهي الجمعة الـ 29 من رمضان 2020، كما سيتم أداء صلاة عيد الفطر السعيد ضمن إجراءات وضوابط وقائية من فيروس كورونا القاتل (كوفيد-19).

ارتدى "فتحي" الكمامة وجلس على سجادة الصلاة الخاصة به؛ لكنه يبتعد عن المصل الأخر ما يقارب الـ50 سم، ولم يسلم على أحد من أصدقائه وأحبابه التزامًا بقرارات الجهات المختصة.

دقائق قليلة حتى صعد الخطيب حمادة البطنيجي على المنبر ليلقي الخطبة في مسجد طارق بن زياد في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، يتسع المسجد لأكثر من 500 شخص لكن في أول صلاة بعد ما يقارب الشهرين على الاغلاق أدى ما يقارب الـ300 شخص صلاة الجمعة فقط باستثناء النساء والأطفال والمرضى من كبار السن.

خطبة الجمعة في زمن كورونا

حث الخطيب المصلين على الالتزام بقرارات الجهات المختصة حفاظًا على سلامتهم من فيروس كورونا القاتل الذي يتفشى بشكل كبير في مختلف دول العالم.

كما طالب الخطيب من المصلين عدم التذمر من قرارات الجهات المختصة لأن أي قرار تتخذه وزارة الأوقاف كما قال يتم بالتشاور مع وزارة الصحة التي تشير عليهم بالقرارات الصائبة للحفاظ على سلامة المواطنين.

 

الالتزام مطلوب في الأسواق أيضًا

الشاب محمد أبو العطا يضع الكمامة على أنفه ويرتدي في يديه قفازات طبية للوقاية من الأمراض المعدية وفيروس كورونا وأكد، على ضرورة التزام المصلين بالإجراءات الوقائية حفاظا على سلامتهم وسلامة إخوانهم المسلمين.

وأشار إلى أن جميع المصلين ملتزمين بتلك الإجراءات الوقائية وهذا مؤشر إيجابي ويدلل على وعي المصلين بخطورة ما نواجه من فيروس ووباء قاتل.

واستدرك أبو العطا قوله، "إن الالتزام مطلوب ليس في المسجد فقط بل في الأسواق أيضًا فهي تكتظ بشكل كبير جدا بالمشترين لاسيما في أخر أيام شهر رمضان المبارك 2020".

بينما يجلس المواطن طارق زياد في منتصف المسجد ويرفع يده إلى الله عز وجل ويقول كغيره من ملايين المسلمين: "اللهم ارفع عنا البلاء والوباء يا رب العالمين".

99011173_601263763910757_5788224551762526208_n
98603436_303387437335044_7698178048524288000_n
100539284_321884555465597_6776667663839002624_n
صلاة الجمعة غزة (26).JPG
صلاة الجمعة غزة (25).JPG
صلاة الجمعة غزة (24).JPG
صلاة الجمعة غزة (23).JPG
صلاة الجمعة غزة (22).JPG
 

الأكثر مشاهدة