ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

ملابس البالة ملاذ فقراء غزة وسط إقبال كبير تحضيراً لعيد الفطر

  • فلسطين اليوم - غزة -خاص
  • 12:34 - 17 مايو 2020
مشاركة

دفعت إجراءات بلديات قطاع غزة برفع البسطات التي تُعد ملاذاً للفقراء الى اتجاه المواطنين لسوق البالة" بغزة كونها أسعار رخصية وتناسب فقراء غزة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة بسبب الحصار الخانق وظهور فقراء جدد جراء ازمة كورونا .

الوضع الاقتصادي في غزة "في حالة انهيار" نتيجة سياسية حكومة رام الله الغير عادله في التعامل مع موظفي السلطة والاستمرار بصرف 70% من الراتب ، اضافةً الى الحصار الخانق ، وجائحة كورونا التي زادت الطينة بلة.

ابراهيم السكسك قال: انا أب لخمسة اطفال ونتيجة "الأسعار الرخيصة والجودة العالية، سببان رئيسيان لإقبالي على محلات بيع البالة في مدينة غزة لكسوة أبنائي خلال عيد الفطر المبارك، وخاصة عدم وجود أي فرصة عمل لي وتوقفي عن العمل في احد المطاعم في غزة .

وتابع السكسك "لا مصدر للدخل هذة الايام وما أصرفه حالياً فتات ما أدخرته سابقاً وهذا لا يجعلني قادراً على شراء أي ملابس جديدة لأبنائي، بل أقوم بشراء ملابس من البالة، حيث نقوم بغسلها وكيها لتصبح وكأنها جديدة".

ومن جانبه  قدم احمد سعيد"ابو خليل" مقارنة سريعة بين اسعار الملابس من البالة التي اصبحت منتشرة بصورة كبيرة وبين اسعار الملابس من المحال التجارية العادية ,حيث قال ان سعر اي فستان من اي محل 60 شيقلا ، في حين يصل سعره من البالة 15 شيقلا, وسعر اي بنطال من الخارج يصل ل40 شيقلا في حين تجده في البالة  بـ10 شواقل .

وقالت ام محمد ان الخصم الكبير على راتب زوجها والأوضاع الاقتصادية الصعبة في قطاع غزة، اجبرتها على شراء ملابس البالة،  مستدركة "بل أجبرت جميع طبقات المجتمع على ارتياد هذه المحلات وشراء ما يلزم لأبنائه من ملابس، خاصة وأنها تبدو جديدة كونها من الماركات العالمية".
وتابعت " رغم حزني الكبير عند شرائي ملابس البالة ، الا ان جودتها الكبيرة والتي ظهرت معي سابقاً دفعتني للشراء مجدداً دون اي خجل ولإدخال الفرحة على أطفالي.

ومن جانبه قال "ابو ابراهيم"  احد تجارالبالة بسوق الشجاعية عن وجود اقبال كبير من المواطنين على شراء ملابس البالة منذ بداية شهر رمضان كون ان الاسعار في متناول يد المواطنين.

وقال أن سعر القميص من نوع "بولو" لا يزيد ثمنه على 15 شيكلاً، والبنطلون 10 شواكل، و"تي شيرت" بـ5 شواكل، والفستان بـ20 شيكلاً او اقل .
وبين ابو ابراهيم أنه يستورد البالة من ملابس وأحذية من الداخل المحتل دون أن يعرف ما فيها من بضائع، وذلك بأسعار متفاوتة تتراوح ما بين 2500 إلى 4000 شيكل للطن الواحد.
وأضاف: يتم فرز الملابس حسب جودتها، حيث يتم غسلها وكيها، وإتلاف بعض الملابس التي لا تصلح للاستخدام، موضحاً أن ما يميز ملابس البالة، أنها رخيصة وجيدة.

البالة فى غزة ء  (12)
البالة فى غزة ء  (11)
البالة فى غزة ء  (10)
البالة فى غزة ء  (9)
البالة فى غزة ء  (8)
البالة فى غزة ء  (7)
البالة فى غزة ء  (6)
البالة فى غزة ء  (5)
البالة فى غزة ء  (4)
البالة فى غزة ء  (3)
البالة فى غزة ء  (1)
البالة فى غزة ء  (2)
 

 

 

 

الأكثر مشاهدة