هاشتاق ثورتنا عيونكم يلهب الطبقة الحاكمة اللبنانية ودعوات لحماية المتظاهرين

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 06:07 م
21 يناير 2020
وسم ثورتنا عيونكم

دشنّ رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، هاشتاق ثورتنا عيونكم، تضامنًا مع المصابين المتظاهرين اللبنانيين، الذين أصيبوا بفعل اعتداءات القوات الأمنية اللبنانية.

وغرد مئات النشطاء، على الوسمين ثورتنا عيونكم، واوقفوا قنص العيون، على منصة "تويتر"، وسط مطالبات بحماية المحتجين ووقف عنف قوى الامن اتجاههم.

واندلعت مواجهات عنيفة بين قوى الامن والمتظاهرين، في ساحة العاصمة بيروت، الأسبوع الجاري، واسفرت عن إصابة أكثر من 520 جريح، فيما لا يزال المحتجون مستمرون بمطالباتهم في الدعوة لإصلاح الأوضاع الاقتصادية الصعبة، وتشكيل حكومة جديدة.

ونشر النشطاء صورًا لهم، وهم يتضامنون مع المصابين، عبر وضع ايديهم على أحد الأعين، تعبيرًا عن حجم المأساة التي لُحقت بالمحتجين وفقدان جزء هام من اجسادهم.

منظمة العفو الدولية، تضامن في تغريدة لها على "تويتر"، وطالبت السلطات اللبنانية باحترام حق التظاهر، ونبذ العنف.

الناشط محمد الأمين، نشر صورًا له واحدى يديه معصوبة على عينه اليمنى، كتب، :" إنّ عيوننا شواهد على الظلم".

شبكة شامل الإخبارية، غردت، ان حجم الاصابات بأعين المحتجين، تهدف لقتل والتسبب بأكبر عدد من الاعاقات، مطالبةً بمحاسبة المسؤولين على ما اقترفوه بحق المحتجين.

ونشر حساب أميل العيلة، بان استهداف اعين المتظاهرين، لأنها واجهت ظلمهم المقت.

Baraa hariri، دعت على حسابها، بقلع اعين الطبقة الفاسدة.

حساب joseph asmar، نشر، ان المتظاهرين ربحوا بأعينهم كل الوطن،  

وخرج مئات المتظاهرين اللبنانيين، في ساحات العاصمة بيروت، وقرى أخرى، في أكتوبر الماضي، رفضًا للأوضاع الاقتصادية الصعبة، وقلة فرص العمل، متهمين الطبقة الحاكمة المسؤول الأول عن كل ما يحصل بالبلاد.

بيبيبي.JPG
ثق.JPG
قثقثق.JPG
قثقثقثقثق.JPG