محتجون عراقيون يهاجمون السفارة الأمريكية في بغداد

الساعة 12:19 م|31 ديسمبر 2019

فلسطين اليوم

هاجم محتجون عراقيون اليوم الثلاثاء 31/12/2019، السفارة الأمريكية في بغداد.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة تظهر مشيعي ضحايا الحشد الشعبي وهم يدخلون المنطقة الخضراء من الجسر المعلق باتجاه السفارة الأمريكية في بغداد.

ظهر المشيعون وهم يرفعون الأعلام العراقية وأعلام الحشد الشعبي أمام مبنى السفارة، احتجاجا على القصف الأمريكي الذي استهدف مقار الحشد في محافظة الأنبار.

وأقيمت، صباح الثلاثاء، مراسم شعبية وسط ‏العاصمة بغداد، لتشييع ضحايا الحشد الشعبي الذين ‏سقطوا نتيجة قصف أمريكي في محافظة الأنبار.

وأفاد شهود عيان بأن "المحتجين نصبوا خياما أمام السفارة الأمريكية بنية الاعتصام في المكان"، فيما أظهرت مقاطع مصورة  "إحراق إحدى البوابات الخارجية للسفارة".

وذكر مصدر أمني عراقي، أنه تم"إخلاء الموظفين الأساسيين من السفارة الأمريكية".

وقالت "فرانس برس" إن المحتجين هاجموا البوابة الرئيسية للسفارة الأميركية في بغداد، منددين بالضربات الجوية الأمريكية التي استهدفت الأحد قواعد لفصيل عراقي، واحرقوا أعلاما وحطموا كاميرات مراقبة وهم يهتفون "الموت لأمريكا".

وتمكن المحتجون المشاركون في موكب تشييع الضحايا الذين قضوا في الغارات الأمريكية، من عبور جميع حواجز التفتيش دون صعوبة في المنطقة الخضراء الشديدة التحصين.

وأظهرت صور تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مشاركة، أمين عام حركة عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، وأمين عام منظمة بدر، هادي العامري، ومستشار الأمن الوطني العراقي، فالح الفياض، في التظاهرات أمام السفارة الأمريكية.

وبحسب ما ذكرت "السومرية نيوز" فإن تعزيزات أمنية من الفرق الخاصة بدأت بالتوجه إلى مقر السفارة، ونقلت عن مصدر أمني قوله: "تم إطلاق الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين بمحيط السفارة".

وقالت وسائل الإعلام: إن المحتجين يحاولون اقتحام السفارة، فيما صرحت كتائب حزب الله العراقي، في بيان لها، بأنه "لا نية لاقتحام السفارة".

كلمات دلالية