ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

تصدّر هاشتاق #الحساب_ مفتوح منصات التواصل الاجتماعي، وحصل على الترند عبر موقع "توتير"، والذي يدور حول استعداد سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الاسلامي للرد على جرائم الاحتلال "الإسرائيلي" بحق الفلسطينيين واغتيال الشهيد القائد في سرايا القدس بهاء أبو العطا.

وتفاعل الألاف من النشطاء ورواد التواصل الاجتماعي مع الوسم، مؤكدين أن جرائم الاحتلال لن تمر دون عقاب، وأن المقاومة الفلسطينية لن تحيد عن ثأرها تحت عنوان "الحساب مفتوح".

"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" رصدت العديد من التغريدات عبر "توتير" حيث غردّ حساب محبة النبي: "وفتح الحساب عندما احتل المحتل فلسطين وبدأت المعركة الحسابية التي لن تتوقف إلا بالتحرير وتصفى فلسطين بنو صهيون".

وأضافت في تغريدتها: "اغتيل كم من قائد فتحي وبهاء وأحمد والرنتيسي وأحمد ياسين..إلخ وكم من طفل وشاب ونساء وشيخ..وإن زدتم زدنا الرد القصف بالقصف والنصر لنا".

وغرّد الناشط وليد الدردساوي: "ها نحن وتلك مواقفنا والكون صداها، إن عدتم عدنا عاصفة والعمق مداها"، فيما اكتفى حمزة طارق في تدوينته: "بتوقيت أبو سليم عيوننا ترقب بدقة والأيادي على الزناد".

وكتب أحمد زياد عبر حسابه: "يا جيشا يخشى لقيانا، والخوف يلون جبهتكم... جئنا من جرح في غزة.. والجرح سيسقط هيبتكم".

اما فداء نبيه فغرّدت: "نحن شعب الشهادة، ولو أننا على حجر ذبحنا لن نساوم ولن نستسلم ولن ننكسر وستبقى رايات مقاومتنا مشرعة حتى التحرير والنصر".

فيما كتبت رغد الحياة: "وهذا دليل اخر على ان الشهداء لا يموتون، بل احياء يجدون لأمتهم مزيدا من الحياة والقوة، وقد يلغى القتل اجسادهم الظاهرة، لكنه يستحضر معنى وجودهم مكثفا خالصا من نوازع الجسد وثقله متحررا من قيوده، ويطبق ارواحهم خفاقة حية وافرة بحجم المعاني التي قتلوا لأجلها وهم يدافعون عنها".

و دوّن احمد كلاب: "كل ساعة تمضي يفقد نتانياهو السيطرة على سلوكه فقد اقترب موعد السقوط نتمنى على الله ٱن لا يمنحه ٱحد حبل النجاة الذي يبحث عنه فهو جاهز لدفع الثمن غاليا من ٱجل الكرسي".

وكان موقع سرايا القدس نشر، اليوم الأحد، صورة للشهيد القائد بهاء ابو العطا، مكتوب عليها: "المعركة مستمرة والحساب مفتوح".

lpfm.JPG
gfd.JPG
يليلي.JPG
ليبل.JPG
ابل.JPG
لبي.JPG
الب.JPG
لبيبب.JPG
ابلالبابل.JPG
البابل.JPG