ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

عقب إقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن بلاده اتخذت أسوأ قرار في تاريخها بالتدخل في الشرق الأوسط بذرائع باطلة، في إشارة إلى غزو العراق، تساءلت رغد حسين ابنه الرئيس العراقي الراحل صدام حسين عن جدوى اعتراف ترامب بأن بلاده اتخذت بتدخلها بالشرق الأوسط، أسوأ قرار في تاريخها، بالقول "من سيعوض البلد الذي دمر؟ ومن سيعوضنا والدي وإخوتي وابن أخي اللذين استشهدوا وهم يدافعون عن بلدهم؟ ومن يعوض العراقيين عن شهدائهم الذين يموتون كل يوم بالعشرات ظلمًا وبهتانًا؟

وكان ترامب غرد على، إنفاق بلاده "ثمانية تريليونات دولار للقتال ولعب دور الشرطة في الشرق الأوسط. آلاف من جنودنا العظماء قتلوا أو أصيبوا بجروح حرجة، فيما قتل ملايين الأشخاص في الطرف الآخر".

ورأى ترامب أن ذهاب بلاده إلى الشرق الأوسط كان "أسوأ قرار اتخذ في تاريخها"، مضيفا في إشارة واضحة إلى غزو بلاده للعراق عام 2003، أن الولايات المتحدة خاضت "حربا بذريعة باطلة تم دحضها لاحقا وهي أسلحة دمار شامل. لم تكن هناك".

ويعد هذا الاعتراف بمثابة تأكيد على أن الغزو الأمريكي للعراق عام 2003 بذريعة نزع أسلحة الدمار الشامل من العراق محض أكاذيب وافتراءات من قبل الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن.