ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

محامو نتنياهو لم يقدموا دلائل جديدة

بقلم: نتعئيل بندل

(المضمون: حسب المصادر فان محامي رئيس الحكومة عرض ادعاءات ترتكز على بينات موجودة في محاولة لتعزيز رواية نتنياهو ولم يطالب باستكمالات تحقيق. في هيئة الدفاع قدروا ان اليوم الثاني أيضا من جلسة الاستماع سيستمر حتى ساعات متأخرة من الليل - المصدر).

 

افتتحت هذا اليوم جلسة الاستماع الثانية في ملفات رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو. مصادر حضرت النقاشات أمس والتي استمرت تقريبا 11 ساعة، قالت للصحيفة إنه خلافا لادعاء محاميي نتنياهو، هم لم يقدموا أي دلائل جديدة في قضية "بيزك – واللاه"، ملف 4000. حسب هذه المصادر، المحامي يوسي اشكنازي، من طاقم الدفاع عن نتنياهو، عرض ادعاءات ترتكز على البينات الموجودة، وشدد على نقاط تعزز حسب رأيه رواية نتنياهو. عندما توقف اشكنازي عند نقطة جوهرية، قال مصدر بأن المستشار القانوني للحكومة كتب ذلك. المصادر اشارت الى أن النقاش أمس كان عميقا وأنه حتى الآن لم يطلب المحامون القيام باستكمال التحقيق في الملف.

 

المحامي اشكنازي يتوقع اليوم أن يواصل طرح ادعاءاته في ملف 4000 امام كبار شخصيات وزارة العدل وعلى رأسهم مندلبليت. اشكنازي قدر هذا الصباح أنه ايضا اليوم ستتواصل جلسة الاستماع حتى ساعات المساء المتأخرة. هناك اهتمام كبير في مكتب المستشار ونحن راضون عن ذلك".وحسب ادعائه ، فقد طرح أمس "بينات جديدة لم تكن موجودة في مواد التحقيق".

 

المحامي عميت حداد الذي من المتوقع ان يطعن في بداية الاسبوع في الملف 1000و2000، قال هذا الصباح : "أمس قدمنا نصف ادعاءتنا في ملف 4000 وأعتقد أن ادعاءاتنا قد سمعت. وهي ادعاءات صحيحة وجيدة، وهي ادعاءات مفاجئة، وهنالك بينات جديدة. اليوم سنواصل على أمل أن ننجح في الاقناع. نحن واثقون انه في نهاية المطاف، وعندما ننهي الاربعة ايام هذه، فانه يتوجب اغلاق هذه الملفات وسوف تغلق".

 

حداد ومحامي اخر لنتنياهو ، رام كسبي قالا أمس في بداية جلسة الاستماع ان صفقة إدعاء ليست موجودة على جدول الاعمال حاليا ، وادعى كسبي ان هذا الموضوع لم يطرح حتى في المحادثات الداخلية لهيئة الدفاع. بناء على طلب نتنياهو الاستماع سيستمر اربعة ايام وفي أيام الاحد والاثنين سيتناول ملفات 1000 (تلقي منافع مادية من اصحاب رؤوس أموال) و2000 (المفاوضات مع ناشر "يديعوت احرونوت" نوني موزس).

 

"لقد ناقشوا اليوم مطولا في قضية 4000" قال امس المحامي اشكنازي في نهاية جلسة الاستماع." لقد حظينا بإصغاء جدي من المستشار القانوني للحكومة. طرحنا ادعاءات مفصلة جدا، ومطولة جدا مدعومة بالعديد جدا من البينات التي تناقض الادعاءات الموجهة ضد رئيس الحكومة ". وأضاف اشكنازي أنه خلال المناقشات سجل مندلبليت لنفسه ملاحظات. وقدم ملاحظات بشأن جزء من الادعاءات. اعتقد ان جزءا من الامور كان جديدا عليه ولم يكن يعرفها". المحامي حداد تطرق أمس ايضا لجلسة الاستماع وقال: "لقد عرضنا اليوم فرضية كاملة ومرتبة بشأن لماذا ما ورد في لائحة الاشتباه ببساطة غير صحيح. وقد تطرقنا لكل نقطة ، وفاجأناهم بمادة جديدة".

 

الملف 4000 يعتبر الاخطر من بين الثلاثة وفي إطاره أعلن مندلبليت في شهر شباط عن نيته بتقديم نتنياهو للمحاكمة بتهمة الرشوة. في الملفات 1000 و 2000 من شأن نتنياهو ان يقدم للمحاكمة بتهمة الاحتيال وخيانة الامانة. في وزارة العدل يأملون باتخاذ قرار نهائي خلال أسابيع معدودة، حتى كانون الأول.

 

رئيس الحكومة أعلن عدة مرات بان الملفات ضده ستنهار في جلسة الاستماع التي ستعقد له. ولكن في هذا الوقت يبدو ان هذا الاحتمال ليس مطروحا. وهكذا على سبيل المثال، من بين العشرين محاميا الذين رافقوا ملفات نتنياهو لم يكن هنالك من اعتقد انه يتوجب ادانته في الملف 4000 بتهمة أقل من رشوة. ونظرا لأن ملفات نتنياهو هي قضايا ظرفية، فان محامي نتنياهو ليس مطلوبا منهم دحض بينة قاطعة واحدة او اثنتين بل تفكيك كل الفسيفساء التي بنتها النيابة، وأن يبنوا على اساس هذه البينات رواية مختلفة، ليست جنائية. علاوة على ذلك، وخلافا للمحاكمة التي سيضطر المحامون خلالها ان يثيروا لدى القضاة شكا معقولا بشأن اتهام رئيس الحكومة، في

 

جلسة الاستماع موجود لديهم منسوبا أعلى: اقناع اعضاء وزارة العدل بأن البينات الموجودة في الملف لا تقدم احتمالا معقولا للادانة.