ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

سلمت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة اليوم الخميس، حركتي فتح وحماس مبادرة جديدة لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، فيما ستُسلم المبادرة خلال الساعات القادمة إلى جمهورية مصر العربية.

وقال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب: "إن الفصائل قدمت مبادرة جديدة لإنهاء الانقسام وسلمتها صباح اليوم إلى حركتي فتح وحماس وسيتم تسليمها خلال ساعات المساء إلى مصر".

وأشار العوض في تصريح لـ"فلسطين اليوم الإخبارية" إلى أن المبادرة الجديدة تختلف عن المبادرات السابقة من حيث تحديد جداول زمانية تمتد لمدة عام واحد لإزالة الإشكاليات.

وأوضح أن المبادرة تتكون من أربع نقاط رئيسية أولها تقدير الجهود المصرية المبذولة لاستعادة الوحدة وانهاء الانقسام الفلسطيني.

والنقاط الأربعة الرئيسية هي: -

1/ تقدير الجهود المصرية المبذولة لاستعادة الوحدة وانهاء الانقسام الفلسطيني

2/ اعتبار جميع الاتفاقات الموقعة منذ عام 2005 حتى عام 2017 جميعها مرجعية لاتفاق المصالحة.

3/ عقد اجتماع للأمناء العامين للفصائل ولجنة تطوير وتفعيل منظمة التحرير للاتفاق على جدول زمني يتناول المرحلة الانتقالية التي تمتد إلى عام من أكتوبر حتى يوليو القادم، والمرحلة الانتقالية يجري فيها تشكيل حكومة وحدة وطنية، وتُبحث آلية عملها وآليات تسلمها لمهماتها وتهيئة المناخات الداخلية بوقف الاعتقالات ووقف التراشق الإعلامي ووقف أي إجراءات تمس حياة المواطنين، وآليات الانتخابات الشاملة على قاعدة التمثيل النسبي الكامل

4/ المسالة الأخيرة من المبادرة هو منظمة التحرير الفلسطينية وسبل تنفيذ الاتفاقيات المعقودة بشأنها.

وشدد على أن الفصائل ستعقد سلسلة اجتماعات خلال الأسبوع المقبل لتوفير الدعم للحشد الشعبي والالتفاف حول المبادرة الجديدة لضمان تنفيذها دون افساح المجال لأي طرف أخر للهروب من تنفيذها.

وعما إذا كانت تختلف المبادرة عن سابقاتها قال: "المبادرة تتحدث عن جداول زمنية ومرحلة انتقالية تمتد لمدة عام واحد فقط يجري خلالها تهيئة كل المناخات لإزالة الشوائب العالقة بفعل الانقسام، إضافة إلى التوقيت السياسي لطرح المبادرة في ظل الانتخابات الإسرائيلية ونتائجها لا بد أن نلتفت لترتيب أمورنا الداخلية الفلسطينية استعدادًا للتحديات القادمة.