ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

تعيش السجون حالة من الغليان والتوتر، اثر استشهاد الاسير بسام السايح يوم امس الاحد.

وأعاد الأسرى في كافة سجون الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، وجبات الطعام المقدمة، للضغط على إدارة السجون لتسليم جثمان الأسير بسام السايح (46 عاما) من مدينة نابلس لذويه، والذي استشهد يوم أمس في مستشفى "أساف هاروفيه" الإسرائيلي، بسبب الاهمال الطبي المتعمد بحقه.

ومن المقرر ان تقوم هيئة شؤون الاسرى برفع دعوى لمحكمة الاحتلال العليا اليوم الاثنين؛ للمطالبة بتسليم جثمانه.

بدوره، قال المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه، إن ادارة السجون أعلنت الاستنفار وإغلاق كافة الأقسام، وفرضت منعا على خروج الأسرى للفورة، كما أحضرت تعزيزات من قوات القمع تحسبا من ردة فعل الأسرى الذين بدأوا منذ أمس بخطوات احتجاجية ردا على استشهاده، تمثلت بالطرق على أبواب الغرف والتكبير، وإرجاع وجبات الطعام، وإعلان الحداد في السجون لمدة ثلاثة أيام.