ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أثارت رغبة ناشطتين سعوديتين بزيارة دولة الاحتلال الإسرائيلي انتقادات حادة وغاضبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة تويتر.

وكانت الناشطة الحقوقية سعاد الشمري والإعلامية السعودية سكينة المشيخص أعربتا عن رغبتهما في زيارة إسرائيل وذلك خلال مقابلة مع القناة الإسرائيلية الناطقة بالعربية "مكان" حول القانون السعودي الجديد بحرية المرأة في السفر دون أخذ الاذن من ولي أمرها.

وأكدتا الناشطتان خلال اللقاء رغبتهما في زيارة إسرائيل، حيث قالتا: "إن زيارة إسرائيل حلم الكثير من السعوديين والخليجيين".

يُشار إلى أن رغبة الناشطتين السعوديتين جاءت بعد أقل من شهر على ما تعرض له الناشط السعودي المطبع مع الاحتلال الإسرائيلي "محمد سعود" من اعتداء لفظي من الفلسطينيين في باحات المسجد الأقصى المبارك لزيارته ضمن وفد عربي تطبيعي مع دولة الاحتلال.

فيما سارعت صفحات إسرائيلية للاحتفاء بمواقف الشمري والمشيخص، إذ نشر حساب "إسرائيل بالعربية" مقتطفات من تصريحاتهما.

في المقابل، وصف مغردون فلسطينيون وعرب تصريحات الشمري والمشيخص بـ "التطبيع الفج".

وكالة فلسطين اليوم الإخبارية رصدت بعض التعليقات الغاضبة على رغبة الناشطتين السعوديتين، حيث علق أحد النشطاء قائلا: "أعتقد أن السلام مع إسرائيل قضية موجهة من محمد بن سلمان والإعلاميون مجرد أداة منها سعاد الشمري وسكينة المشيخص".

كثير من المغردين السعوديين أكدوا على مواقفهم الثابتة من القضية الفلسطينية ورفض كل محاولات التطبيع، مدينين ما صدر عن الناشطتين السعوديتين.

المغرد السعودي سعيد عبد الله الغامدي كتب: "لم أر أو أسمع أي سعودي يتمنى زيارة إسرائيل والتطبيع مع اليهود إلا شلة قليلة من النسويات وصهاينتنا من الليبرالية في تجاوز على التوجه الرسمي. سكينة المشيخص وسعاد الشمري .. أجندة ممنهجة وستتضح بعدها كل المآرب".

 

1.JPG
2.JPG
6.JPG

5.JPG
74.JPG