ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

كشف "مرصد الأزهر" لمكافحة التطرف في تقرير أجراه حديثا أن 2048 صهيونيّا بينهم عدد كبير من الحاخامات وأعضاء من منظمات «الهيكل» المزعوم، اقتحموا ساحات المسجد الأقصى خلال شهر تموز/ يوليو الماضي، وسط حراسة أمنية مشددة من قبل عصابات الاحتلال الصهيونية.

وأضاف المرصد في تقرير له اليوم الأربعاء، انه كان على رأس المقتحمين الذين أدوا طقوسًا تلمودية عدد من الحاخامات المتطرفين، أبرزهم: الحاخام يهودا كرويزر، وباروخ كهانا، ويتسحاق برنارد، وأليشع وولفنسون، مؤلف كتاب «جبل الهيكل وفق الشريعة اليهودية»، ورؤساء مدرسة «هار عتسيون» المتطرفة.

وأوضح التقرير، أن تلك الانتهاكات المتواصلة بحق المسجد الأقصى وساحاته الشريفة تعكس استهانة الاحتلال بمقدسات المسلمين، وسعيه إلى إرغام الفلسطينيين على قبول سياسة الأمر الواقع،  لافتا إلى ضرورة التوعية بالقضية الفلسطينية؛ لكشف ألاعيب الكيان الغاصب وتزييفه للحقائق التاريخية الثابتة.

وقال، إنه قد أطلق حملة في أوائل شهر أبريل الماضي تحت عنوان: «الذي باركنا حوله»؛ وذلك بهدف توعية النشء والشباب بمكانة المسجد الأقصى في الإسلام، وتاريخ القضية الفلسطينية، والتأكيد على عروبة «فلسطين»، باعتبار أن القضية الفلسطينية قضية كل العرب والمسلمين.