ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

قال رجل الاعمال اشرف الجعبري الذي شارك في ورشة البحرين انه تمكّن من الهرب نهاية الاسبوع الماضي عندما داهم جهاز المخابرات الفلسطيني منزله بهدف اعتقاله.

ونقلت وسائل اعلام عبرية تقربرا للصحفي جال برغر عن الجعبري قوله ان عناصر من المخابرات داهمت منزله الجمعة الماضية وشنوا عملية تفتيش وصادروا كل أوراقه وجواز سفره و" الفيزا كارد ". مضيفا" لم يتركوا شيئًا".

أشرف الجعبري قدّم نفسه كرجل أعمال من الخليل وأحد الفلسطينيين الذين ذهبوا لتمثيل فلسطين دون موافقة أهل فلسطين و المشاركة في مؤتمر نظمه الامريكيون في البحرين الاسبوع الماضي وبحث الشق الاقتصادي من صفقة القرن وقاطعته السلطة. وقال الجعبري في المقابلة "انه تعرض للتهديد قبل المشاركة والان بعد انتهاء المؤتمر فانه وزملاءه الاخرين يتعرضون للاضهاد من قبل السلطة".

وقال الجعبري للتلفزيون الاسرائيلي "كان"، مهاجما السلطة واجهزتها الامنية" انهم لا يريدون السلام هؤلاء مجموعة من الإرهابيين المتعطشين للدماء".

واضاف" انه تمكن من الهرب من منزله الكائن في المنطقة C التي تخضع للسيطرة الامنية الاسرائيلية في الخليل . مضيفا" "إن الضابط الفلسطيني اتصل به ودعاه إلى تسليم نفسه بسبب مؤتمر البحرين".

وتابع قائلا" لا أعرف ماذا أفعل ليس لدي تصاريح سفر، وليس لدي بطاقة هوية، ولا يمكنني السفر للخارج لأنني لا أملك جواز سفر وليس لدي نقود. لقد أخذوا بطاقة الائتمان وليس لدي شيكل واحد".

على الرغم من كل هذا، لا ينوي الجعبري تسليم نفسه للسلطة الفلسطينية: " ويمكنهم قتلي ... قبل ذهابي إلى المؤتمر ، هدّدوني عبر الهاتف".

والجعبري واحد من خمسة فلسطينيين كسروا الموقف الفلسطيني الرافض للمطلق لمشروع تصفية القضية الفلسطينية وتم نشر أسماءهم على الشبكات الاجتماعية كمشاركين في المؤتمر الاقتصادي ويدّعي التقرير الاسرائيلي أن السلطة الفلسطينية تمكنت من إلقاء القبض على صالح أبو ميالة في نهاية الأسبوع الماضي ، وتم إطلاق سراحه بضغط من الامريكان . كما ختم التقرير.