مهجة القدس تبارك انتصار الشيخ المجاهد خضر عدنان

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 04:31 م
29 أكتوبر 2018
خضر عدنان

باركت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم الاثنين، الانتصار البطولي الذي حققه الشيخ المجاهد الأسير خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بأمعائه الخاوية حيث استمر في إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ (58) على التوالي رفضاً لاعتقاله التعسفي اللامشروع.

ورضخت محكمة الاحتلال لمطلبه وأصدرت بحقه حكما بالسجن الفعلي لمدة 12 شهرا وغرامة مالية 1000 شيكل، بعد إضراب مفتوح عن الطعام أعلنه الشيخ خضر عدنان منذ تاريخ 02/09/2018م، رفضا لاعتقاله التعسفي ورفضا للتهم التي وجهت إليه والتي اعتبرها بمثابة اعتقال إداري مبطن.

واعتبرت المؤسسة أن الانتصار يضاف لسلسة طويلة من إنجازات الحركة الأسيرة في معارك الأمعاء الخاوية؛ وأن خضر عدنان أكد صوابية الطريق الذي فجره هو قبل ست سنوات حين خاض إضرابه البطولي الأول لمدة 66 يومًا رفضًا لاعتقاله الإداري، وكرر ذات التجربة في العام 2015م حين خاض إضرابا مفتوحا عن الطعام مجددا رفضا للاعتقال الإداري، وهو اليوم يسجل انتصاراً جديداً في إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لمدة 58 يوما رفضا لاعتقاله التعسفي وتكلل بتحديد حكمه باثني عشر شهرا مما يعني أنه سيفرج عنه بعد أيام قليلة. ويكمن الانتصار في فشل سلطات الاحتلال بسحب إنجازات الأسرى وفي مقدمتهم الشيخ خضر عدنان.

وأفادت مهجة القدس أن ما تحقق اليوم يعود في الأساس للعزيمة الصلبة التي أبداها الشيخ خضر عدنان من خلال رحلة إضرابه القاسي، متوجهة بالشكر الجزيل لكل من شارك أو ساهم في الدعم والإسناد وفي الحملات التضامنية مع الأسير خضر عدنان من أفراد ومؤسسات محلية وإقليمية ودولية سواء في الضفة أو غزة أو الداخل أو في الخارج.