نادي الأسير ينفي ما يتم تداوله بشأن الشيخ الأسير خضر عدنان

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:00 م
28 أكتوبر 2018
الشيخ خضر عدنان

أفاد نادي الأسير بأن محامي النادي كان بزيارة للشيخ خضر عدنان في سجن عيادة الرملة حتى الساعة 5 عصر اليوم الأحد، إلا أنه برغم صعوبة وضعه الصحي كان قادرا على الكلام.

وأوضح في تصريح خاص لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أنه لم يصل النادي أي جديد حتى الآن بشأن وضع الأسير خضر عدنان.

وأضاف النادي، أن الشيخ خضر يتقيأ الدم بشكل دائم ويظهر عليه التعب الشديد جراء نقله صباحاً لمستشفى برزلاي بالبوسطة وإعادته.

وأوضحت زوجة الشيخ خضر عدنان، أن وضع الشيخ خضر صعب جداً وجميع ما يتم تداوله غير صحيح.

وفي وقت سابق، أفادت مصادر محلية أن القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الأسير خضر عدنان قرر تصعيد إضرابه عن الطعام في سجون الاحتلال بالامتناع عن شرب الماء اعتباراً من اليوم الأحد حتى نيل حريته.

يُشار إلى أن الأسير عدنان يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ57 على التوالي رفضاً لاعتقاله التعسفي غير المشروع من قبل قوات الاحتلال.

ويواجه الأسير عدنان ظروفا صحية خطيرة، مع رفضه لتناول المدعمات، وإجراء الفحوص الطبية، حيث بدأت تظهر عليه علامات خطيرة، كتقيؤ الدم.

وكان والد الشيخ خضر، الحاج عدنان موسى، الذي زار ابنه الأسير يوم الاثنين الماضي، قال: "إن خضر يعاني من وضع صحي سيء للغاية، حيث فقد نصف وزنه بسبب الإضراب عن الطعام، ويجد صعوبة في السماع، ولا يستطيع الرؤية بعينه اليسرى بسبب تعرضه للضرب والتعذيب في معتقل الجلمة.