ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أكدت وزارة الصحة في قطاع غزة أنها تتعرض لأزمة وقود خانقة سيكون لها تداعيات خطيرة على مجمل الخدمات الصحية خلال الايام المقبلة.

و أشارت الوزارة في بيان لها اليوم الاثنين أنها اتخذت اجراءات تقشفية حذرة للاستفادة المثلى من كمية الوقود المتوفرة لديها، موضحة أ طواقمها الفنية بدأت بتنفيذ الخطة ( ب ) لإدارة ازمة الوقود و التي تقوم على تشغيل المولدات الكهربائية الاقل حجماً في مرافقها الصحية و بالتالي تساهم في اطالة امد الخدمات الصحية لمنتصف فبراير المقبل.

و لفتت الوزارة الى أنه و بتنفيذ هذه الخطة ستكون اقسام الخدمات المساندة ( الغسيل و التعقيم و المطابخ) و الادارية و التشخيصية خارج اطار طاقة المولدات الكهربائية.

كما أكدت وزارة الصحة أنها تحتاج 450 الف لتر من السولار شهرياً وفقاً لانقطاع التيار الكهربائي من ( 8 الى 12 ) ساعة يومياً و  يصل احتياجها الى 950 الف لتر شهريا اذا زادت ساعات الانقطاع عن 20 ساعة يومياً.

و بينت أن تكلفة الوقود لكل ساعة انقطاع تيار كهربائي نحو 2000 دولار.

كما لفتت الى أن أزمة الوقود الخانقة تشكل تهديداً مباشراً على اتمام غسيل الكلى لنحو 702 مريض بالفشل الكلوي حياتهم مرتبطة بجلسات الغسيل الكلوي 3 مرات اسبوعيا، و أنه يتعذر اجراء 200 عملية جراحية يومياً في المستشفيات، كما أن حياة 113 طفل في حضانات قطاع غزة، إضافة حياة 100 مريض منوم في العنايات المركزة، و تعذر اجراء نحو 100 عملية للنساء و الولادات القيصرية، كما تعذر اجراء الاف الفحوصات المخبرية يومياً في 13 مستشفى و 49 مراكز صحي.

و أشار بيان الصحة الى أن الأزمة أدت لفساد مئات وحدات الدم و مشتقاته بسبب عدم توفر التبريد اللازم، كما تعذر اجراء مئات الخدمات التشخيصية، و اجراء فحوصات الاغذية ومجمل خدمات مختبر الصحة العامة.

كما أدت الأزمة لفساد كافة الادوية المبردة، و اضطراب برنامج التطعيمات بسبب عدم توفر ظروف الحفظ المناسبة.

و قالت الوزارة إن أزمة الوقود الخانقة أدت لانتشار الاوبئة في المستشفيات بسبب وقف خدمات غسيل الشراشف و الملايات و فوط العمليات، كما توقفت كافة الخدمات الصحية المرتبطة بتعقيم المعدات و اللوازم الطبية لا سيما خدمات الطوارئ و المتابعة اليومية في اقسام الجراحة و اكشاك الولادة و الاسنان.