ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

يعلن الرئيس الاميركي دونالد ترامب الخميس مرشحه لرئاسة البنك المركزي الاميركي ليترك بصمته على قيادة الاحتياطي الفدرالي وسط تنامي ازدهار أكبر اقتصاد في العالم.

وكان البيت الابيض أبلغ حاكم المصرف جيروم باول الاربعاء انه سيكون الشخص الذي اختاره ترامب لرئاسة احتياطي الفدرالي خلفا لجانيت يلين، بحسب مصدر في الكونغرس ووسائل اعلام اميركية.

وقال مصدر في الكونغرس لوكالة فرانس برس ان قيادة الكونغرس « تلقت معلومات مسبقة » بشأن تعيين باول.

والجمهوري البالغ من العمر 64 عاما يتفق مع اراء الادارة الاميركية بخصوص تخفيف القيود، لكن لا يعتقد انه سيرفع معدلات الفائدة بسرعة كبيرة -- وهو ما يعارضه ترامب.

وبتعيين باول يكون ترامب أول رئيس منذ نحو اربعين عاما لا يمدد مهمة رئيس الاحتياطي المعيّن من الادارة السابق. وأكد ترامب الاربعاء انه ينظر الى يلين بتقدير كبير واشاد بعملها « الممتاز ».

ويختتم الاعلان عملية اختيار حظيت بتغطية اعلامية واسعة واستمرت اسابيع من الترقب استخدم خلالها ترامب مواقع التواصل الاجتماعي والمقابلات التلفزيونية لشرح وجهة نظره. وقال للصحافيين « اعتقد انكم ستعجبون كثيرا بهذا الشخص ».

وتتولى يلين رئاسة المؤسسة التي تقوم بمهام البنك المركزي منذ 2014 وتنتهي ولايتها في وقت بدأ الاقتصاد الاميركي في مرحلة ما بعد الازمة، يبلغ ذروته مع تراجع نسبة البطالة وتسجيل نمو قوي ونسبة تضخم منخفضة، وهي ظروف حققت لها اشادات في أوساط عدة.

رغم ان ادارته واجهت مشكلات منذ بدايتها عمليا، اشاد ترامب دائما بالنمو الاقتصادي السلس للبلاد وانتعاش وول ستريت -- ما جعل امكانيات المس بالوضع القائم محفوفة بالمخاطر.

لكن ترامب يفتخر ايضا بالتخلص من تركة ادارة الرئيس باراك اوباما السابقة. وقال لشبكة فوكس نيوز الشهر الماضي « اود ان اترك بصمتي الخاصة ».

وباول خبير مصرفي في الاستثمار وكشف عن ثروة خاصة تتراوح بين 20 و55 مليون دولار بعد نحو عشر سنوات من العمل في مجموعة كارلايل غروب للاستثمارات المالية. ورانجال كورازل وهو الحاكم الاخر في الاحتياطي الفدرالي المعين من قبل ترامب، كان ايضا شريكا في كارلايل.

وقال إيان شبردسون من مجموعة « بانثيون ماكرو-ايكونوميكس » في اعلان للزبائن « جيروم باول هو مرشح الاستمرارية، أقله فيما يتعلق بالسياسة النقدية في المدى القريب ». واضاف « لن نغير توقعاتنا بشأن معدلات الفوائد اذا كان السيد باول هو المرشح ».

والاسماء المطروحة تشمل أيضا المستشار الاقتصادي الحالي غاري كون وهو رئيس سابق لمجموعة غولدمان ساكس. لكن ترامب قد يكون حذرا ازاء خسارة كون، فيما يبدأ الجمهوريون مساع عالية المخاطر لتمرير اقتطاعات ضريبية كبيرة.

وعلى لائحة ترامب ايضا أحد الحكام السابقين للاحتياطي الفدرالي هو كيفن وارش، وهو من أنصار معدلات فائدة أعلى ويمكن ان يحصل على بعض التأييد من المحافظين، واستاذ الاقتصاد في جامعة ستانفورد جون تايلور، المؤيد المعروف لقاعدة تحتسب معدلات الفائدة على اساس عوامل اقتصادية محددة.

لكن المرشحين الاثنين يهددان بالتسبب بتداعيات سلبية في الاسواق التي تخشى كثيرا معدلات فائدة أعلى.