ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

السفير نوفل: موسكو معنية أكثر من غيرها بلعب دور فعال في الملف الفلسطيني

  • فلسطين اليوم - رام الله
  • 07:46 - 15 سبتمبر 2017
مشاركة

قال السفير الفلسطيني في روسيا عبد الحفيظ نوفل ، إن موسكو معنية أكثر من غيرها للعب دور فعال في الملف الفلسطيني بشقيه السياسي والاقتصادي.

وأضاف نوفل - في مؤتمر صحفي عقده في رام الله أمس :"إن متانة العلاقة بين فلسطين وروسيا لها تأثيرات إيجابية مستقبلية على القضية الفلسطينية لا سيما وأن روسيا سيكون لها دور كبير في المنطقة، خاصة بعد إعلانها أن ما يجرى في المنطقة هو جزء من محيطها الحيوي.

وقال: إن هذا الإعلان يشكل مدخلا لنا كفلسطينيين استنادا للعلاقة التاريخية والدينية بين البلدين التي لها امتداد وأساس متين وبخاصة أنها معترفة بالدولة الفلسطينية منذ عام 1988 وموقفها السياسي ثابت.

وأعلن نوفل أن الرئيس محمود عباس سيلتقى وزير الخارجية الروسي سيرجى لافروف في العشرين من الشهر الجاري على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأم المتحدة في نيويورك، مضيفا: ولهذا أهمية كبرى على صعيد تعزيز العلاقات السياسية.

وأشار السفير إلى أن هناك آفاقا رحبة للتعاون بين البلدين، ونتوقع بأن يتم تعزيز العلاقات الاقتصادية مع روسيا التي تمتلك 40% من احتياطي ثروات العالم.

وتحدث عن أهمية زيارة وفد من رجال الأعمال الروس إلى فلسطين حاليا ، لغرض استكشاف فرص التعاون والاستثمار في فلسطين، بعد عقدهم قرابة 39 اجتماعا مع مؤسسات وشركات فلسطينية، مضيفا: هناك إمكانية لأن يكون هناك تعاون في مجالي الصناعات الدوائية والمدن الصناعية الفلسطينية .

وأوضح أن زيارة الوفد الروسي تتزامن مع زيارة وفد من رجال الأعمال الفلسطينيين إلى روسيا للمشاركة في منتدى زراعي.

ولفت نوفل إلى أن هناك رغبة روسية بزيادة عدد السياح القادمين إلى فلسطين، مشيرا إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد له ذلك خلال أحد اللقاءات معه.

وقال: وبناء على هذه الرغبة نعمل على عقد مؤتمر للسياحة في موسكو السنة المقبلة لتعريف الروس على الوضع السياحي في فلسطين والمميزات التي تتمتع بها فلسطين.

وبدوره، شدد نقيب الصحفيين ناصر أبو بكر على أن العلاقة الفلسطينية الروسية استراتيجية على المستويين الشعبي والرسمي.

وأردف: روسيا مساندة للحقوق الفلسطينية، وتسعى لفتح الآفاق أمام الفلسطينيين في جميع المجالات وبشكل يسهم في تطوير هذه العلاقة لتطال القطاعات كافة.